المرشد الإيراني يؤكد استمرار شؤون الدولة بعد حادث تحطم طائرة الرئيس رئيسي

أكد المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية في إيران، السيد علي خامنئي، أن شؤون الدولة لن تتعطل على الرغم من الأنباء المتداولة عن تحطم طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير خارجيته عبدالله اللهيان.

وقال خامنئي في تصريحات إعلامية اليوم الأحد: “يجب على الجميع أن يصلي من أجل صحة الرئيس رئيسي ومرافقيه”، داعياً المواطنين إلى الهدوء والتماسك في هذه الظروف الصعبة.

وكانت وكالة أنباء “تسنيم” الإيرانية قد أفادت نقلاً عن تقارير إخبارية، أن طائرة مروحية كانت تقل الرئيس إبراهيم رئيسي تعرضت لحادث، وأعلن التلفزيون الرسمي الإيراني هبوط المروحية التي كانت تقل الرئيس اضطراريا دون مزيد من التفاصيل.

وتسود حالة من الترقب والقلق في أنحاء إيران بشأن مصير الرئيس رئيسي ووزير خارجيته، حيث ما زالت فرق البحث والإنقاذ تعمل في موقع الحادث لمعرفة مزيد من التفاصيل.

منوعات      |      المصدر: مزمز    (منذ: 4 أسابيع | 2 قراءة)
.