سر ابتعاد الفنان صلاح السعدني عن الشاشة لمدة 11 عاما

«البقاء لله.

.

الفنان الكبير صلاح السعدني»، بتلك الكلمات نعى الفنان أشرف ذكي نقيب المهن التمثيلية عبر حسابه على «إنستجرام»، واحدًا من عمالقة الفن في مصر، إذ رحل «السعدني» اليوم، عن عمر ناهز 81 عامًا، بعد أن أمتع ملايين الجماهيير بالأعمال المختلفة سواء السينمائية أو الدرامية، وكان من أبرزها المسلسل الشهير «ليالي الحلمية».

وعلى الرغم من ابتعاد الفنان الراحل عن الشاشة لسنوات طويلة، إلا أنه ما زال حاضرًا في قلوب وعقول محبيه، إذ يعرفه كثيرون باسم العمدة سليمان غانم، تلك الشخصية التي أبهرت جمهوره في الأجزاء الستة من مسلسل ، فضلًا عن تقديمه عديد من الأعمال الدرامية المختلفة مثل أبنائي الأعزاء شكرا والأصدقاء.

ما يقرب من 11 عامًا قضاها الفنان صلاح السعدني، بعيدًا عن الشاشة، رافضًا الظهور عليها مرة أخرى، لعدة أسباب كشفتها زوجته خلال تصريحات سابقة، منها الحالة الصحية التي كان عليها، إضافة إلى حالة الحزن التى أصابته بعد فقدان عدد من أعز أصدقائه، أبرزهم الفنان محمد وفيق.

سر ابتعاد السعدني عن الشاشة جمعت بين «» و«وفيق» صداقة قوية خلال حياتهما، إذ تحدث الأول في تصريحات سابقة عن مدى علاقته واعتزازه بصداقة «وفيق» الذي شاركه في بطولة مسلسل «الأصدقاء»، فضلًا عن المواقف الطريفة التي جمعتهما سويًا في رحلة طويلة.

حزن صلاح السعدني على محمد وفيق  بعد وفاة «وفيق»، أصيب «السعدني» بحالة من الحزن لفراق رفيق عمره: «محمد وفيق كان صديق عمري وإنسان حقيقي ومجتهد وكان يعمل في صمت وصبر، شخص من أجمل ما يمكن وأروع البشر الذين شاركت معهم أجمل أعمالي الفنية».

مصر      |      المصدر: الوطن نيوز    (منذ: 1 أشهر | 3 قراءة)
.