وفاتان داخل مراكز الاقتراع بالانتخابات الرئاسية في مصر

وفاتان داخل مراكز الاقتراع بالانتخابات الرئاسية في مصر

أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات، في ، الأحد، عن تسجيل حالتي وفاة، في أول أيام الاقتراع بالانتخابات الرئاسية 2024.

وذكرت الهيئة، أن كلا من عزيزة رجب (63 عاما)، وصابر يوسف (55 عاما)، توفيا أمام لجان الاقتراع في مدينة نصر بالقاهرة، ومدينة نبروه بمحافظة الدقهلية، على التوالي.

ولم تحدد الهيئة سبب الوفاة للمواطنين الاثنين.

وكانت الهيئة، أعلنت أنه تم إغلاق صناديق الاقتراع في التاسعة مساء من أول أيام التصويت، على أن تواصل عملها اعتبارا من التاسعة صباحا وحتى التاسعة مساء الاثنين.

وقال المستشار أحمد بنداري مدير الجهاز التنفيذي للهيئة الوطنية للانتخابات ورئيس غرفة العمليات المركزية لمتابعة تصويت المصريين بالداخل، إن "الإقبال على اللجان الانتخابية في اليوم الأول فاق كل التوقعات".

  وأضاف بنداري أن "هناك إقبالا على الاستعلام عن اللجان الانتخابية لعدد كبير من المواطنين بفارق كبير عن الأعوام الماضية".

إلا أن الهيئة لا تزال لم تعلن أرقام الاقتراع في أول أيام التصويت، حيث يحق لـ67 مليون مصري الإدلاء بأوصاتهم.

وكان السياسي المصري، والنائب السابق في البرلمان أحمد الطنطاوي، قال إن  الرئاسية الحالية "شكلية" وتمت هندستها من أجل أن يفوز بها عبد الفتاح .

وذكر الطنطاوي، أن الانتخابات التي تجرى الأحد "مسرحية"، وأنه لا يوجد أي منافس للسيسي، وجميع المصريين يعلمون ذلك.

يشار إلى أن الانتخابات الرئاسية تتواصل الاثنين والثلاثاء، على أن يتم الانتهاء من الفرز يوم 13 كانون أول/ ديسمبر الجاري، وتعلن النتائج بعد ذلك بخمسة أيام.

وحددت الهيئة الوطنية للانتخابات في مصر، عدد لجان الاقتراع الفرعية التى سيدلي أمامها المواطنون بأصواتهم والتي يبلغ عددها 11 ألفا و631 لجنة بداخل 9376 مركزا انتخابيا ما بين مدارس ومراكز شباب ووحدات صحية.

 

منوعات      |      المصدر: عربي 21    (منذ: 3 أشهر | 5 قراءة)
.