يمامة: المشاركة الواسعة في الانتخابات مؤشرا قويا على تمسك المصريين بالديمقراطية

قال الدكتور عبد السند يمامة، رئيس حزب الوفد والمرشح على منصب رئيس الجمهورية في الانتخابات الرئاسية لعام 2024، إنّ المشاركة الواسعة والإيجابية بالانتخابات تعطي مؤشرا قويا حول تمسك المصريين بالديمقراطية ورغبتهم وإصرارهم على إيصال أصواتهم وآرائهم عبر صناديق الاقتراع.

وأضاف المرشح الرئاسي، عقب الإدلاء بصوته أمام لجنته الانتخابية بمنطقة الدقي، أنّ مصر تعيش يومًا تاريخيًا يتطلب تكاتف أبناء الوطن ونزولهم بالملايين إلى صناديق الاقتراع، منوهًا بأنّ مصر تسير اليوم بخطى ثابتة في ترسيخ مبائ ومعاني الديمقراطية التي تضع مصر في مصاف الديمقراطيات الحديثة، ما يعزز مكانتها إقليميًا ودوليًا.

وشدد رئيس حزب الوفد على أنّ مؤسسات الدولة المصرية وكذلك أبناء الشعب أصبح لديهم خبرة كافية في التعامل مع مختلف الاستحقاقات الدستورية التي نخوضها منذ نحو 10 سنوات بشكل متميز، وتخرج دائمًا بصورة تليق بمكانة مصر.

وأعرب الدكتور عبد السند يمامة عن سعادته وفخره بعودة حزب الوفد، أكبر وأقدم أحزاب مصر السياسية إلى سباق الانتخابات الرئاسية، مشيدا بالدور العظيم لرجال الأمن في تأمين البلاد واللجان والمواطنين، وأيضًا رجال القضاء لمهتمهم الكبيرة في الإشراف على الانتخابات الرئاسية، مؤكدًا أن الجميع يعمل دون كلل أو ملل من أجل هدف واحد وهو خدمة رفعة مصر.

وجدد المرشح الرئاسي دعوته لجموع الشعب المصري العظيم بضرورة التوجه إلى اللجان الانتخابية بكثافة ليس فقط من أجل ممارسة حقهم الدستوري وأداء واجبهم الوطني، بل أيضًا تعبيرًا منهم عن حبهم وحرصهم على بلادهم وإدراكًا للتحديات الكبيرة التي تحيط بنا والتي تتطلب وعيًا وأصوات إيجابية داخل صناديق الاقتراع.

مصر      |      المصدر: الوطن نيوز    (منذ: 3 أشهر | 3 قراءة)
.