المشروع الاسعافي لتعزيز إنتاج القمح بالنيل الأبيض يدرب خمسين مزارعا

اكد المهندس الصادق محمد عثمان وزير الانتاج والموارد الاقتصادية المكلف بولاية النيل الأبيض توفر عوامل النجاح لزراعة القمح بالولاية وقال ان متوسط انتاجية القمح لبعض المزراعين في الموسم الزراعي السابق وصلت الى عشرين جوالا للفدان الواحد، وان ولاية النيل الأبيض تمكنت من توطين انتاج تقاوى القمح وصولا للاكتفاء الذاتي من التقاوى ودعم الولايات الاخرى المنتجة للقمح بفائض الانتاج من التقاوى، وان ولاية النيل الأبيض من ضمن خمس ولايات تم اختيارها لانتاج محصول القمح بالسودان .

وناشد وزير الانتاج المكلف بولاية النيل الأبيض خلال مخاطبته للدورة التدريبية التي نظمها المشروع الاسعافي لتعزيز انتاج القمح بقاعة محطة البحوث الزراعية بكوستي بالتعاون مع وزارة الانتاج ومحطة البحوث الزراعية للمزارعين في تقانات إنتاج القمح ومنهج منصات الابتكار وانتاج وتداول التقاوى، ناشد القطاع الخاص بالدخول في شراكات تعاقدية مع المزارعين في مجال انتاج القمح .

فيما ابان الدكتور خالد عبد الله عثمان مدير محطة البحوث الزراعية رئيس اللجنة الفنية للمشروع الاسعافي لتعزيز انتاج القمح بولاية النيل الأبيض ان المشروع الاسعافي يستهدف صغار المزارعين بالمشاريع المروية وقطاع الطلمبات النيلية بتمويل من بنك التنمية الافريقي بتنفيذ مشترك بين وزارة الانتاج ومحطة البحوث الزراعية وبرنامج الغذاء العالمي.

وقال ان هذه الدورة التدريبية استهدفت خمسين مزارعا من المحليات المنتجة للقمح بالولاية، واوضح خالد ان المساحات التي تتم زراعتها بالولاية ومتوسط الانتاجية والمزارع المتميز من الاسباب التي ادت الى اقتناع الجهات الممولة والداعمة بتقديم الدعم للمزارعين.

واشار الى ان الدورة التدريبية تضمنت عددا من الموضوعات من بينها منهج منصات الابتكار و العمليات الفلاحية لمحصول القمح وإنتاج وتداول التقاوى بالاضافة الى اقتصاديات وتسويق محصول القمح والأصناف ومكافحة الحشائش والافات وأثر تنوع الاراضي واستخدام الاسمدة في زيادة الإنتاجية.

سونا                                      

السودان      |      المصدر: النيلين    (منذ: 3 أشهر | 9 قراءة)
.