عضو «التنسيقية»: يجب تشجيع التعليم الفني وتغيير النظرة الخاطئة إليه

قالت الدكتورة صفاء حسني، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، إن التعليم الفني قضية مهمة، موضحة أن الحوار الوطني كان ثريا بقضايا التعليم الفني، وجرى التطرق إلى جميع العقبات التي تواجهه، ووضع الحلول اللازمة.

نظرة المجتمع للتعليم الفني  أضافت خلال مشاركتها في الجلسة الأولى من صالون ، حول قضايا المحور المجتمعي بالحوار الوطني «التعليم قبل الجامعي، القضية السكانية وخطورتها على المجتمع»، أن خريج التعليم الفني لم يتم العمل على كيفية الاستفادة منه، وهناك نظرة مجتمعية خاطئة للتعليم الفني، حيث يتم التعامل معه على أساس أنه درجة ثانية.

وتابعت: أن في مصر دخل العديد من المجالات مثل الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ونحتاج إلى إطلاق حملة ترويجية للتوعية بأهمية التعليم الفني.

حلول لمشكلات التعليم الفني  واقترحت «حسني»، عددا من الحلول مثل تحديث المناهج، وتقييم للشُعب الموجودة بالمدارس الفنية بصفة دورية، ووحدات تيسير الانتقال إلى سوق العمل، مشيرة إلى أن هناك 1960 مدرسة للتعليم الفني الصناعي تحتاج إلى رفع كفاءة، وتسليط الضوء على قصص النجاح الخاصة بالتعليم الفني.

أدار الحوار خلال الصالون أحمد مبارك، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وشارك في الجلسة الأولى من الصالون، النائب طارق الطويل، عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، النائبة رشا كليب، عضو لجنة التعليم بمجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب، صفاء حسنى السمان، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، فيما يشارك في الجلسة الثانية، الدكتور أيمن زهري، الخبير في القضايا السكانية، الدكتور طارق توفيق، نائب وزير الصحة لشئون السكان، الدكتور عمرو حسن، مستشار وزير الصحة والسكان لشئون السكان وتنمية الأسرة وعضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، الدكتور بسمة سعيد دسوقي، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين عن حزب مصر بلدي وباحث دكتوراه في علم الاجتماع.

يذكر أن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، أعلنت عن إطلاق سلسلة من الصالونات النقاشية، تبث مباشرة على الصفحة الرسمية للتنسيقية، حول نتائج ومخرجات جلسات الحوار الوطني.

مصر      |      المصدر: الوطن نيوز    (منذ: 9 أشهر | 2 قراءة)
.