أول أيام التشريق.. حجاج بيت الله يستقرون في منى لـ رمي الجمرات

أول أيام التشريق.. حجاج بيت الله يستقرون في منى لـ رمي الجمرات

استقر حجاج بيت الله اليوم الإثنين، 11 من ذي الحجة، بمشعر منى في أول أيام التشريق الثلاثة، والمعروف بيوم القر، وسُمي بذلك لأن الحاج يقرّ ويستقر في منى، ليقوم برمي الجمرات بدءاً من الجمرة الصغرى فالوسطى ثم الكبرى.

عملية رمي الجمراتتتم عملية ، أي في أيام 11-12-13 من ذي الحجة، كجزء من مناسك الحج، التي يجب على الحاج أن يقوم بها خلال هذه الأيام.

ويبدأ رمي الجمرات في اليوم 11 من ذي الحجة، وهو يوم العيد، ويقوم الحاج برمي الجمرة الصغرى «جمرة العقبة» في هذا اليوم، ثم يستمر رمي الجمرات في اليوم الثاني عشر والثالث عشر من ذي الحجة، وفي هذين اليومين يقوم الحاج برمي الجمرة الصغرى والجمرة الوسطى والجمرة الكبرى.

ويجب على الحاج أن ينتهي من رمي الجمرات الثلاث قبل غروب شمس اليوم العاشر من ذي الحجة، كما يجب على كل حاج أن يقوم بها للمضي قدماً في إتمام فريضة الحج.

رمي الجمرات في أيام التشريقخطوات رمي الجمرات في أيام التشريق- الذهاب إلى مشعر منى، وهناك يرمي الجمرة الصغرى «جمرة العقبة» بسبع حصيات.

- يتم الرمي في يوم العيد (10 ذي الحجة)، وبعد ذلك يستمر الرمي في أيام التشريق الثلاثة التالية.

- على الحاج أن يرمي الجمرات في أوقات محددة خلال النهار، ولا يجوز له أن يؤخر الرمي إلى الليل.

- يجب أن تكون الحصيات صغيرة الحجم «حجم حبة اللوز»، ويجب أن ترمى من مكان محدد قريب من الجمرات.

اقرأ أيضاً

مصر      |      المصدر: بوابة الأسبوع    (منذ: 1 أشهر | 5 قراءة)
.