أبل تفتح الباب لإصلاح هواتف الآيفون بواسطة المستخدمين

أعلنت شركة أبل عن تغيير في سياسة إصلاح هواتف الآيفون، حيث ستمكن المستخدمين الآن من إصلاح أجهزتهم بأنفسهم باستخدام قطع غيار جديدة أو مستعملة.

تم إطلاق برنامج الإصلاح الذاتي لأجهزة الآيفون في الولايات المتحدة وعدد من البلدان الأخرى، ولكن كانت العملية صارمة ومحدودة في البداية.

تقوم الشركة حاليًا بتعديل سياسة إصلاح أجهزة الآيفون في المنزل، وتقول أبل أن المستخدمين سيكونون قادرين على إصلاح إصدارات محددة من الآيفون باستخدام قطع غيار مستعملة يحصلون عليها من صديق أو جار.

ومن المهم أن يتلقى المستخدمون مساعدة من أبل للحصول على قطع الغيار وصندوق الأدوات الخاصة بإصلاح الآيفون.

تقوم أبل عادةً بتقييد استخدام قطع الغيار التي ترتبط بأجهزة الآيفون خلال عمليات الإصلاح، وتضيف إشعارًا يحذر عند استخدام قطع غيار مستعملة.

وفي حالة استخدام قطع غيار مستعملة في مكونات مثل مستشعرات Face ID أو Touch ID، قد لا تعمل هذه الميزات بشكل صحيح.

وأوضحت أبل أن قطع الغيار الأصلية المستعملة ستوفر الوظائف الكاملة والأمان الذي توفره قطع الغيار الأصلية الجديدة.

ومن المتوقع أن تدعم أجهزة الآيفون الجديدة في المستقبل إصلاحات باستخدام شاشات وبطاريات وكاميرات مستعملة.

وستقوم أبل بتوفير قائمة واضحة بالأجزاء التي يمكن استبدالها، وبالتالي ستحتفظ بسجلات هذه الأجزاء على الهاتف لتتبع الإصلاحات.

يجدر بالذكر أن الحكومة الأمريكية كانت قد أجبرت أبل على تنفيذ برنامج الإصلاح الذاتي بموجب مشروع قانون حق الإصلاح.

منوعات      |      المصدر: مزمز    (منذ: 1 أشهر | 3 قراءة)
.