مأساة الطفل المغربي تتكرر.. شاهد سقوط مصري في بئر مياه جوفية

تشهد المحافظة المصرية المنيا، جنوب القاهرة، جهودًا مستميتة من السلطات المحلية والأهالي لانتشال شاب سقط في بئر مياه جوفية منذ أكثر من 30 ساعة، وسط تواصل المناشدات على منصات التواصل الاجتماعي لتدخّل الجهات المعنية لإنقاذه.

ووفقًا لصحيفة “المصري اليوم” المحلية، تلقت مديرية أمن المنيا بلاغًا من أهالي عزبة حامد عزاقة، في قرية طوخ الخيل بمركز المنيا، حول سقوط شاب يبلغ من العمر 30 عامًا في بئر مياه جوفية غير مستخدمة على عمق 23 مترًا، في الأراضي الصحراوية غرب المدينة.

شهود عيان أفادوا بأن الشاب سقط في البئر أثناء سيره في الأرض الصحراوية، وتعرض لإصابات وكسور.

قام أقرباؤه بالمحاولات الأولية لإنقاذه لكن دون جدوى، وبعد التواصل معهم لمدة 6 ساعات توقفت الاتصالات معه.

تمت مشاركة الجهات الأمنية في محاولة الوصول إلى الشاب داخل البئر والتحقق مما إذا كان على قيد الحياة، بينما يتعاون الأهالي أيضًا في جهود الإنقاذ.

وعلى الرغم من وجود صعوبات ناتجة عن طبيعة الأرض الصخرية التي تعيق عمليات الحفر، يتم استخدام معدات ثقيلة في محاولة لإنقاذ الشاب.

تعمل الحسابات والصفحات على منصة “فيسبوك” على نشر صور الشاب ونداءات للجهات المعنية للتدخل العاجل وإنقاذه.

يشبه البعض هذا الحادث مأساة الطفل المغربي “ريان” الذي لقي حتفه قبل عامين بعد سقوطه في بئر بجوار منزله وبقاؤه عالقًا فيه لمدة 5 أيام.

— فيديوهات منوعة (@EsmailBaher)

منوعات      |      المصدر: مزمز    (منذ: 2 أسابيع | 3 قراءة)
.