حدث ليلا: تسجيل صوتي يسبب أزمة داخل إسرائيل.. وهيلي تحقق فوزا أمام ترامب

في الوقت الذي خرجت كامالا هاريس، نائبة الرئيس الأمريكي تنتقد دولة الاحتلال الإسرائيلي، خلال ساعات متأخرة من الليل، استطاعت المرشحة الرئاسية نيكي هيلي أن تحقق انتصارها الأول أمام ترامب في الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري، بينما يشهد الداخل الإسرائيلي أزمة كبيرة عقب نشر تسجيل صوتي يكشف تفاصيل مقتل 3 محتجزين إسرائليين بالخطأ مع إعلان عدد من كبار المسؤولين بجيش الاحتلال الإسرائيلي الاستقالة من مناصبهم.

  حديث نائبة الرئيس الأمريكي وفوز هيلي تلك المفارقات هي مجموعة من الأحداث المهمة التي وقعت خلال ساعات متأخرة من الليل؛ ففي البداية ضجت وسائل الإعلام العالمية بمقطع فيديو لكامالا هاريس، ، التي انتقدت خلاله  طريقة دولة الاحتلال الإسرائيلي في تعاملها مع المباحثات الجارية، كما تطرقت إلى الأزمة الإنسانية التي يعيشها المدنيون في غزة بجانب تشديدها على دعوات الإدارة الأمريكية لإقرار وقف مؤقت لإطلاق النار في غزة.

What we are seeing every day in Gaza is devastating, and our common humanity compels us to act.

Given the immense scale of suffering in Gaza, there must be an immediate ceasefire for at least the next six weeks.

— Kamala Harris (@KamalaHarris) وبعد ساعات قليلة من حديث نائبة الرئيس، خرجت تقارير أمريكية تفيد أن المرشحة الرئاسية نيكي هيلي، قد حققت أول فوز لها أمام ترامب في الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري، حيث حصلت المنافس الوحيد المتبقي لدونالد ترامب في السباق، على 62.

9% من الأصوات، مقابل 33.

2% حصل عليها الرئيس السابق.

تسجيل صوتي يكشف تفاصيل قضية هزت تل أبيب ومنذ ساعات، كشفت هيئة البث الإسرائيلية الستار عن يظهر استغاثة 3 محتجزين إسرائليين قتلهم جيش الاحتلال الإسرائيلي عن طريق الخطأ في ديسمبر الماضي، بحسب ما جاء في «روسيا اليوم»، والتي أشارت نقلا عن قناة "كان 11" الإسرائيلية، إن التسجيل الصوتي تم العثور عليه على جسد كلب وحدة "عوكيتس" وأظهر صوت كل من ألون شامريز ويوتام حاييم وسامر طلالقة، حيث برز صوت كل من ألون ويوتام، الذين صرخا وناشدا جنود جيش الاحتلال قائلين: "أنقذونا أنقذونا.

.

نحن محتجزون"؛ لكن الجنود على الرغم من ذلك قتلوهما، وادعوا بعد ذلك أن ما حدث كان عن طريق الخطأ.

موجة استقالات جماعية ومع الكشف عن تفاصيل التسجيل الصوتي، خرج عدد من المسؤولين الكبار والضباط بوحدة المعلومات داخل جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء الأحد، يعلنون أنهم تقدموا ب احتجاجا على سير الأمور العملياتية والشخصية بالداخل، وفقا لما بث في القناة 14 الإسرائيلية، والتي من جانبها أكدت أن عددا كبيرا من الضباط استقالوا من الوحدة المسؤولة عن نظام المعلومات في جيش الاحتلال.

مصر      |      المصدر: الوطن نيوز    (منذ: 2 أشهر | 3 قراءة)
.