طفل فلسطيني يروي تفاصيل علاجه في مصر.. والرئيس: "اسمح لي أسلم عليك"

كتب- محمد فتحي: صعد الطفل الفلسطيني "عبدالله" خلال احتفالية قادرون باختلاف في نسختها الخامسة، لافتا إلى أن الدولة المصرية قدمت له الدعم بعد إصابته في الحرب التي يشهدها قطاع غزة.

وقال "عبدالله"، إنه تم استقباله في مصر بعد إصابته في أحداث الحرب، وأن بعض الأطباء قرروا بتر قدمه لكن في مصر تم علاجها بعد أن كان يحملها بيده".

ورحب الرئيس عبدالفتاح السيسي بالطفل الفلسطيني عبدالله، قائلا: "أهلا بيك يا عبدالله انت وكل اللي اتصاب واتأذى، الشهداء عند ربنا، إنت لسه صغير، والدنيا لسه قدامك، و هتشوف كتير، هتشوف كتير حلو.

وتابع الرئيس السيسي: "لو الناس صبرت واستحملت واشتغلت واجتهدت وقبل ده كله، اعتمدت على الله وصدقت إن ربنا قادر يعمل المستحيل كله، اسمح لي آجي أسلم عليك".

وشهد الرئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم احتفالية قادرون باختلاف 2024، التي تقام للمرة الخامسة داخل مركز المنارة للمؤتمرات.

وتحرص الدولة المصرية تحت حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي على الاهتمام الدائم بالأشخاص ذوى الهمم، وسط توجيهات مستمرة لكافة مؤسسات الدولة بضرورة العمل على وضع تمكينهم وتدريبهم ودمجهم فى المجتمع فى صدارة الأولويات.

واتخذت الدولة في ظل الجمهورية الجديدة خطوات فاعلة ومهمة انحيازا للأشخاص ذوي الهمم سعيا نحو تأمين السبل التي تسهم في دمجهم بالمجتمع، ومنها قانون صندوق قادرون باختلاف وتعديلاته والتي تهدف إلى حصول الأشخاص ذوي الاعاقة علي حقوقهم والمزايا القانونية التي يتمتعون بها في ظل الإرادة السياسية المتوفرة.

مصر      |      المصدر: مصراوي    (منذ: 2 أشهر | 4 قراءة)
.