قياس السكر بالأجهزة الذكية قد يسبب مضاعفات خطيرة للمرضى

د ب أ- حذرت منظمة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) مرضى السكر من استخدام الساعات والخواتم الذكية لقياس مستوى السكر في الدم، مؤكدةً أن هذه الأجهزة غير دقيقة وقد تُسبب مخاطر صحية خطيرة.

أوضحت المنظمة أن استخدام هذه الأجهزة قد يؤدي إلى قراءات خاطئة لمستوى السكر في الدم، مما قد يُسبب خللًا في خطة العلاج والإضرار بصحة المرضى، وربما إحداث مضاعفات جسيمة.

أكدت FDA أنه لا يوجد أي جهاز ذكي مصرح به حتى الآن يمكنه قياس مستوى السكر في الدم دون وخز الجلد، وأن جميع المنتجات التي تدعي إمكانية قياس مستوى السكر بطرق غير تقليدية غير دقيقة.

تُواصل FDA جهودها لمنع الشركات من التسويق للساعات أو الخواتم الذكية غير المصرح بها التي تدّعي قدرتها على قياس مستوى السكر في الدم دون وخز.

تشير دراسات إلى أن استخدام هذه الأجهزة قد يؤدي إلى عدة سلبيات.

سلبيات استخدام الأجهزة تغييرات غير مناسبة في جرعات الأدوية.

نوبات نقص السكر في الدم أو ارتفاعه بشكل خطير.

مضاعفات صحية خطيرة، مثل: العمى، وأمراض القلب، والفشل الكلوي.

نصائح مهمة لمرضى السكر استخدم أجهزة قياس السكر التقليدية الموثوقة.

استشر طبيبك قبل استخدام أي جهاز جديد لقياس مستوى السكر.

لا تعتمد على قراءات الأجهزة الذكية لتحديد جرعات الأدوية.

اقرأ أيضا:

منوعات      |      المصدر: مصراوي    (منذ: 2 أشهر | 4 قراءة)
.