روسيا أبطلت نجاحات هجوم الجيش الأوكراني المضاد

روسيا أبطلت نجاحات هجوم الجيش الأوكراني المضاد

يحرز الجيش الروسي مزيدًا من التقدم على جبهات القتال ضد الجيش الأوكراني.

حول أهمية تحرير رابوتينو، كتب ايليا أبراموف ويفغيني بوزنياكوف، في "فزغلياد": تواصل روسيا التقدم في اتجاه زابوروجيه.

فقد دخل الجيش الروسي قرية رابوتينو، والتي روج لسيطرة الجيش الأوكراني عليها من قبل المحللين الغربيين بوصفه أهم نجاح حققه الهجوم الأوكراني الصيفي المضاد.

وعلى الرغم من أن القتال لا يزال مستمرًا، إلا أن مجتمع الخبراء واثق من أنه يمكننا الآن الحديث عن إبطال نتائج "الهجوم المضاد" بشكل كامل.

فقد قال المحلل العسكري ميخائيل أونوفرينكو:"رابوتينو رمز للهجوم المضاد الذي شنته القوات المسلحة الأوكرانية في الصيف.

ويبدو أن القوات الروسية تريد القضاء على المكاسب القليلة التي تمكن العدو من تحقيقها خلال هجوم الصيف المضاد.

ومن وجهة النظر هذه، فإن السيطرة على هذه القرية ستكون حدثًا مهمًا.

الآن نسعى جاهدين لتحرير هذه القرية والسيطرة على جميع أقسام خط سوروفيكين".

ومع ذلك، يجب أن نتذكر أن رابوتينو ليست الرمز الأول لأوكرانيا.

فقبل ذلك كانت هناك ماريوبول وليسيتشانسك وأرتيموفسك.

وحاولت كييف محو كل هذا من الذاكرة.

حتى أفدييفكا، التي كانت معقلًا رئيسيًا للقوات المسلحة الأوكرانية بالقرب من دونيتسك، عانت المصير ذاته.

لذلك، علينا أن نتوقع أن تكون هذه القرية أيضًا على قائمة "المنسيات".

و"من وجهة النظر العسكرية، رابوتينو ليست ذات أهمية كبيرة.

لكن من دون الاستيلاء عليها يستحيل تسوية خط الجبهة وضمان استقرارها.

بعد استعادة المواقع التي فقدناها سابقًا، من المرجح أن نواصل الضغط على العدو، ما يجبره على إبقاء قواته في هذه المنطقة ويصرف انتباهه عن مناطق أخرى".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتبتابعوا RT على

منوعات      |      المصدر: روسيا اليوم    (منذ: 2 أشهر | 5 قراءة)
.