«أوقاف الإسكندرية»: نعيش عصرنا الذهبي في مجال الدعوة والتوعية والأنشطة الدينية

أكد سلامة عبد الرازق، وكيل وزارة الأوقاف بالإسكندرية، أن مديرية الأوقاف والوزارة بشكل عام تعيش أزهى عصورها، ولذلك يتم التأكيد على ضرورة بذل مزيد من الجهد في الأنشطة الثقافية والدعوية والتوعوية من مجلس الإقراء والإفتاء وزيادة الندوات التثقيفية بالمدارس والمساجد والمنبر الثابت و المقارئ القرآنية للأئمة والجمهور.

وأوضح عبدالرازق، لـ«الوطن»، أن وزارة الأوقاف تعيش عصرها الذهبي في الدعوة إلى الله عز وجل، فقد عادت المساجد لدورها الحقيقى والراسخ فى توجية المجتمع وإعلاء القيمة لإمام المسجد الذى كان هو المرجع الأول للمواطنين فى كل أمور الدين وقد عاد الآن كذلك بعد عودة المساجد لممارسة دورها الصحيح.

نشر صحيح الدين وأضاف هاشم الفقى، مدير عام إدارة الدعوة بأوقاف الإسكندرية أنة في إطار الحراك الدعوي الذي تشهدة مديرية أوقاف الإسكندرية، نلتقى مع أئمة المساجد في إجتماع شهري فى كل إدارة بحضور مديرى إدارات الأوقاف للوقوف على نشاطهم وفاعليتهم فى التعامل مع رواد المساجد، والشد من أزرهم لنشاطهم فى العمل الدعوى وتوجية المواطنين حول وسطية ، ونشر صحيح الدين، وإن التشدد والأفكار الظلامية لا تمت للإسلام بصلة.

  صكوك الإطعام وأضاف الفقى، إن الأئمة يبذلون جهداً كبيراً في المشروع الإنساني الذي هو صورة من صورة التكافل الاجتماعي الذي سنة الدكتور محمد مختار جمعة وزير الاوقاف و تتبنته الوزارة للتوسيع على الأسر الأولى بالرعاية بصورة كريمة وعادلة    

مصر      |      المصدر: الوطن نيوز    (منذ: 3 أشهر | 4 قراءة)
.