أسيرة محررة: هددوني بالاغتصاب وحرق أطفالي.. كشفت عن أسيرات من غزة (شاهد)

أسيرة محررة: هددوني بالاغتصاب وحرق أطفالي.. كشفت عن أسيرات من غزة (شاهد)

كشفت الأسيرة الفلسطينية المحررة لمى خاطر، عن تفاصيل مروعة لما تمر بها الأسيرات داخل السجون، من تعذيب وتهديدات تصل إلى التلويح بالاغتصاب.

وقال خاطر، عقب الإفراج عنها بصفقة تبادل الأسرى، إنها تعرضت لمعاملة وحشية لحظة اعتقالها عقب عملية طوفان الأقصى، وهددها ضابط التحقيق بالاغتصاب، وقال إنه معه 20 جنديا يمكن أن يعتدوا عليها.

وأوضحت أنها كانت معصوبة العينيين خلال التحقيق، والضابط هددها كذلك بحرق أبنائها، وحين تحدته أن يخرج أمام الإعلام ويطلق هذه ، قال إنه لا يهتم، ولن يشفي غليله سوى قتل 50 ألفا من أطفال .

اظهار أخبار متعلقة وكشفت الأسيرة المحررة عن وجود أسيرات من قطاع غزة قام باختطافهن خلال عملية الانتقال من شمال غزة إلى جنوبها عبر طريق صلاح الدين.

وأوضحت أن الاحتلال قام بتفريق الأمهات منهن عن أبنائهن، وجرى التعامل معهن بتنكيل وتعذيب شديد، لدرجة أنهن كن من دون حجاب للرأس لحظة وصولهن إلى السجن، ويرتدين ملابس عليها إشارة بأنهن من غزة.

وشددت على أن عدد الأسيرات الفلسطينيات من غزة يبلغ 10، وجميعهن لا يعلمن شيئا عن أطفالهن.

الأسيرة المحررة الكاتبة لمى خاطر تتحدث عن ظروف قاسية وقاهرة جداً خلال فترة اعتقالها بسجون الاحتلال.

— شبكة فلسطين للحوار (@paldf)

منوعات      |      المصدر: عربي 21    (منذ: 3 أشهر | 6 قراءة)
.