سلق البيض أم قليه؟ أيهما أكثر صحة وفائدة؟.. تقرير يكشف مفاجأة

البيض مصدر غني بالبروتين والعناصر الغذائية الأخرى، مما يجعله إضافة صحية إلى أي نظام غذائي.

ولكن، يظل السؤال قائمًا: أي طريقة طهي للبيض هي الأكثر تغذية؟ البروتين يحتوي البيض المسلوق على 17 جرامًا من البروتين لكل كوب، بينما يحتوي البيض المقلي على 12 إلى 18 جرامًا، اعتمادًا على عدد البيض المستخدم.

العناصر الغذائية الأخرى يحتوي البيض المسلوق على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية الأخرى، بما في ذلك الفيتامينات B12 وA وD، بالإضافة إلى المعادن مثل الحديد والكالسيوم والمغنيسيوم والزنك.

كما أنه غني بمضادات الأكسدة التي تساعد في حماية الخلايا من التلف.

ويمكن أن يكون البيض المقلي أو الأومليت غنيا بالعناصر الغذائية أيضًا، خاصة عندما يكون مليئًا بالخضروات.

ومع ذلك، قد تساهم المكونات الإضافية مثل الجبن والزبدة في زيادة محتوى السعرات الحرارية والدهون.

السعرات الحرارية يحتوي البيض المسلوق على حوالي 78 سعرة حرارية لكل بيضة، بينما يحتوي البيض المقلي على حوالي 90 سعرة حرارية، اعتمادًا على عدد البيض المستخدم والمكونات الإضافية.

الكوليسترول يحتوي البيض المسلوق على نسبة عالية من الكوليسترول، حيث يحتوي كل بيضة على حوالي 213 ملليجرامًا.

ومع ذلك، فإن الدراسات الحديثة تشير إلى أن الكوليسترول الغذائي قد لا يؤثر بشكل كبير على مستويات الكوليسترول في الدم.

يعتمد محتوى الكوليسترول في البيض المقلي على عدد البيض المستخدم وعدد صفار البيض المستخدم.

يمكن أن يساعد تضمين بياض البيض أو استخدام عدد أقل من صفار البيض في تقليل تناول الكوليسترول.

وبشكل عام، يقدم البيض المسلوق والمقلي نفس الفوائد تقريبًا.

ومع ذلك، فإن البيض المقلي يمكن أن يكون طريقة أكثر ملاءمة لزيادة كمية العناصر الغذائية التي تتناولها عن طريق إقرانها بالخضروات.

فقط تأكد عند تحضير الأومليت من عدم استخدام الجبن الزائد أو الزيوت الضارة التي تزيد من السعرات الحرارية والدهون المشبعة والمتحولة في وجبتك.

منوعات      |      المصدر: مزمز    (منذ: 8 أشهر | 6 قراءة)
.