توقعات برفع الفيدرالي الأميركي الفائدة في تموز

توقعات برفع الفيدرالي الأميركي الفائدة في تموز

سرايا - انتعش الدولار من أدنى مستوياته في أسبوعين، الجمعة، مع ترقب المستثمرين لبيانات التضخم وقرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) بشأن السياسة النقدية الأسبوع المقبل للحصول على مؤشرات على المدى المحتمل لرفع أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

ومن المتوقع أن يبقي المركزي الأميركي أسعار الفائدة مستقرة في ختام اجتماعه يومي 13 و14 يونيو، لكنه من المرجح أن يستمر في نبرته المتشددة وأن يشير إلى احتمال رفع سعر الفائدة في يوليو، إذا ظل التضخم فوق المستوى المستهدف البالغ اثنين بالمئة.

انخفض اليورو في أحدث معاملاته 0.

08 بالمئة أمام الدولار إلى 1.

0774 دولار.

وزادت العمة الأميركية 0.

32 بالمئة إلى 139.

37 ين.

وارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام ست عملات رئيسية، 0.

07 بالمئة إلى 103.

37.

وظلت العملة الأميركية حبيسة نطاق ضيق مع ترقب المستثمرين لمؤشرات أوضح حول ما إذا كان الاقتصاد سيظل قويا والتضخم مرتفعا أم أنه يتجه للانكماش.

وأظهرت بيانات، الخميس، ارتفاع عدد الأميركيين الذين قدموا طلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة لأعلى مستوى في أكثر من عام ونصف العام الأسبوع الماضي.

وجاء ذلك بعد تقرير الوظائف لشهر مايو الذي أظهر، الجمعة الماضي، أن الشركات أضافت 339 ألف وظيفة خلال الشهر، وهو ما تجاوز التوقعات، وأن معدل البطالة ارتفع رغم ذلك لأعلى مستوى في سبعة أشهر عند 3.

7 بالمئة.

  لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" :

الأردن      |      المصدر: وكالة سرايا الاخبارية    (منذ: 11 أشهر | 2 قراءة)
.