هل الكبد برتقالي اللون صالح للاستهلاك؟ طبيبة تجيب

كتبت- شيماء مرسي يحرص الكثير من الأشخاص على شراء اللحوم والكبد في عيد الأضحى المبارك الذي يحل علينا هذا العام يوم 28 يونيو، وقد تلاحظ بعض النساء تغيير لون الكبد إلى الأصفر أو البرتقالي، ولكن في هذه الحالة هل يصح تناوله أم لا، هذا ما نوضحه لكم وفق ما ذكرت الدكتورة شيرين علي زكي، رئيس لجنة سلامة الغذاء والمتابعة الميدانية بالنقابة العامة للأطباء البيطريين، عبر الجروب التوعوي الخاص بها بموقع فيسبوك "جت في اللقمة".

قالت شيرين: "اللون البرتقالي أو الأصفر يحدث بسبب تشمع الكبد وهو أحد الأمراض المزمنة التي تصيب الجهاز الهضمي، وتحدث نتيجة عدم تجديد النسيج التالف في الكبد بأنسجة سليمة، وأيضا بسبب هجرة الأحماض الدهنية من مناطق تمركزها في جسم الحيوان وإتجاهها إلى الكبد".

أضافت: "فيظهر الكبد وعليه كمية ضخمة من الدهون وهو يمكن ملاحظته في الأبقار السمينة، نتيجة تغذيتها على مركزات الأعلاف، وبالتالي تتحول خلايا الكبد إلى مجموعة من العقد الليفية، يعرف هذا الإعتلال بإسم Liver Cirrhosis أي التليف الكبدي نتيجة الكبد الدهني والذي يميزه هو تغير لون الكبد الطبيعي وتحوله إلى اللون الأصفر أو البرتقالي.

أوضحت: "في هذه الحالة يكون الكبد غير صالح للإستهلاك الآدمي".

منوعات      |      المصدر: مصراوي    (منذ: 1 سنوات | 4 قراءة)
.