عاجل | رويترز عن البنتاغون: نفذنا ضربات جوية في سوريا ردا على إصابة جنود أميركيين في هجوم سابق

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) في وقت متأخر الخميس مقتل جندي أميركي، وإصابة 5 من أفراد الخدمة الأميركية إضافة إلى مقاول أميركي آخر بجروح، بعد أن استهدفت طائرة مسيرة قاعدة عسكرية في شمال شرق سوريا.

وقالت وزارة الدفاع في بيان "قُتِل متعاقد أميركي، وأصيب 5 من أفراد الخدمة الأميركية ومتعاقد أميركي آخر، بعد أن ضربت طائرة مسيرة منشأة صيانة في قاعدة للتحالف قرب الحسكة في شمال شرق سوريا".

وأضاف البيان أن الاستخبارات الأميركية تقول إن الطائرة المسيرة "من أصل إيراني".

ونقل البيان عن وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن قوله "أذنتُ لقوات القيادة المركزية الأميركية بشن ضربات جوية دقيقة الليلة في شرق سوريا ضد منشآت تستخدمها مجموعات تابعة للحرس الثوري الإيراني".

وأوضح أن "الضربات الجوية جاءت ردا على هجوم اليوم وسلسلة من الهجمات الأخيرة ضد قوات التحالف في سوريا من جانب مجموعات تابعة للحرس الثوري".

وقالت وزارة الدفاع الأميركية إن اثنين من أفراد الخدمة الذين أصيبوا الخميس عولجوا في الموقع بينما تم على الفور إجلاء الجنود الثلاثة الآخرين والمقاول الأميركي الآخر إلى العراق.

وتشن القوات الأميركية الموجودة في شمال سوريا بشكل متكرر ضربات ضد أهداف "معادية"، كما تتعرض قواعدها لهجمات، خاصة من قبل تنظيم الدولة الإسلامية الذي تقود تحالفا دوليا لمحاربته.

وبعد أن فقد مسلحو التنظيم عام 2019 آخر معاقلهم لصالح القوات التي تقودها الوحدات الكردية بدعم من التحالف، تراجع أفراد التنظيم في سوريا إلى مخابئ صحراوية شرق البلاد.

الوكالات      |      المصدر: الجزيرة    (منذ: 1 سنوات | 32 قراءة)
.