الأونروا تطلق نداء لجمع 1.6 مليار دولار لميزانية 2023 وتطلق تحذيرا "عاجلا"

وجّه فيليب لازاريني المفوّض العام لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، نداءً لجمع 1.

6 مليار دولار من المجتمع الدولي لتغطية نفقات برامج الوكالة للعام الجاري، ودعا الدول العربية إلى زيادة مساهماتها.

وقال لازاريني الثلاثاء في مؤتمر صحفي بجنيف إنه كان في وسع الوكالة أن تطلب ضعفي هذا المبلغ، لكنها رأت أن هناك ركودا في الموارد على مدى السنوات العشر الماضية، مشيرا إلى أن ميزانية الوكالة شهدت للعام الرابع عجزا تجاوز 70 مليون دولار.

وأضاف أنها تسعى لجمع 311 مليون دولار لقطاع غزة، و33 مليون دولار للضفة الغربية، و247 مليون دولار لسوريا، و160 مليون دولار للبنان، و29 مليون دولار للأردن.

وحذّر المسؤول الأممي من أن الوكالة الأممية دخلت "منطقة خطرة"، ويمكن أن تصل إلى نقطة الانهيار، وهو ما قد يؤدي إلى تعليق أنشطتها، وفق قوله.

وأرجع لازاريني ضعف مساهمة المانحين في ميزانية الأونروا إلى تعدد الأزمات والاحتياجات الإنسانية في العالم، وأيضا إلى ما سماها "الديناميكيات السياسية الإقليمية الجديدة"، قائلا إنه لا يرى تناقضا بين دعم اللاجئين الفلسطينيين وإقامة بعض الدول علاقات مع إسرائيل.

وخلال العام الجاري، تحتاج الوكالة إلى 848 مليون دولار للخدمات الأساسية التي تشمل الصحة والتعليم والإغاثة والخدمات الاجتماعية والحماية، فيما سيتم تخصيص 781 مليون دولار أخرى لتمويل عمليات الطوارئ في غزة والضفة الغربية والأردن وسوريا ولبنان.

والعام الماضي، حصلت الأونروا -التي تقدم مساعدات لنحو 5.

9 ملايين فلسطيني- على نحو 1.

2 مليار دولار، ولكن التمويل الذي تقدمه الدول العربية تراجع إلى 4% فقط من إجمالي المساهمات المقدمة للوكالة، بعد أن كان يشكل نحو الربع في 2018.

ويعيش معظم اللاجئين الفلسطينيين حاليا تحت خط الفقر، فيما يعتمد كثير منهم على المعونات الإنسانية التي تشمل المساعدات النقدية والغذاء التي تقدمها الأونروا، بحسب الوكالة الأممية.

الوكالات      |      المصدر: الجزيرة    (منذ: 6 أيام | 32 قراءة)
.