تجاوز الأعراف والأسلاف القبلية.. لواء في “العمالقة” ينتهك حرمات النساء في بيحان

شبوة/ وكالة الصحافة اليمنية //   حولت “ألوية العمالقة” المتطرفة، الممولة من الإمارات، قرى المواطنين بمحافظة شبوة، إلى ثكنات عسكرية ومخازن للأسلحة، في انتهاك صارخ لكافة الحقوق والحرمات بحق الأهالي.

  وذكرت مصادر إعلامية موالية للتحالف، أن قائد ما يسمى “اللواء 22 عمالقة” حول قرى المواطنين في بيحان إلى مواقع عسكرية، والتمركز في منازل الأهالي وتحويلها ثكنات ومقرات لمسلحيه ومخازن للأسلحة.

  وأكدت المصادر رفض الأهالي تواجد المليشيا التابعة للإمارات من العناصر السلفية المتطرفة بالقرب من منازلهم ومضايقة تحركات النساء والأطفال، معتبرين انتشارهم في قرى بيحان انتهاكا لكافة الأعراف والأسلاف القبلية، والقوانين الإنسانية.

  وبينت المصادر رفض قيادات المليشيا مغادرة قرى المواطنين، بحجة أن هناك توجيهات عليا من أجل بقائهم في مناطق بيحان، بحسب “كريتر سكاي”.

  واستغرب الأهالي من هذه التصرفات الدخيلة على المجتمع الشبواني، مطالبين التحالف بسرعة اخراج مسلحي “اللواء من منازل المواطنين.

اليمن      |      المصدر: وكالة الصحافة اليمنية    (منذ: 2 أشهر | 22 قراءة)
.