تويتر تتراجع عن سياسة منع المعلومات المضللة عن كوفيد-19

قالت تويتر إنها، اعتبارًا من 23 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، لم تعد تطبق سياستها الخاصة بالمعلومات المضللة عن فيروس كوفيد-19.

وهذا يعني أن الشركة لن تعطي الأولوية بعد الآن لإزالة أو وضع علامات على المعلومات الصحية المضللة المتعلقة بالفيروس الذي اجتاح العالم منذ مطلع عام 2020، .

وقالت تويتر في شهر كانون الأول/ ديسمبر 2020 إنها ستبدأ بوضع علامة أو إزالة المعلومات المضللة المتعلقة بتطعيمات كوفيد-19 إثر نشر الآلاف من الحسابات ادعاءات كاذبة عن فيروس كورونا والتأثيرات العكسية للتطعيمات.

ومنذئذ كان إيلون ماسك، وحتى قبل أن يستحوذ على تويتر، من أشد المنتقدين لطريقة تعاطي مسؤولي الصحة لجائحة كورونا.

وعبّر في أكثر من مرة عن رفضه لفرض الحجر المنزلي والإغلاق على الناس، وقال إن هذا الأمر ينافي حقوق الناس الأساسية.

ومنذ إتمام صفقة الاستحواذ على تويتر في 28 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي مقابل 44 مليار دولار أمريكي، يسعى ماسك إلى الالتزام بما كان يدعو إليه من السماح بحرية التعبير على تويتر، وهو ما قد يفسر جزئيًا سبب تغيير السياسة المتعلقة بفيروس كوفيد-19.

ولكن خبراء السلامة عبر الإنترنت أكدوا أن نهجه أدى إلى زيادة خطاب الكراهية والمضايقات والمعلومات المضللة على المنصة.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن: فبراير 2, 2023 فبراير 2, 2023 وقد حثّ العديد من مجموعات الحقوق المدنية في وقت سابق من الشهر الحالي المعلنين على إيقاف الإعلانات مؤقتًا على تويتر بعد أن أقالت الشركة آلاف الموظفين، وهي خطوة تخشى المجموعات من أنها ستعيق قدرة الشركة على إزالة خطاب الكراهية وغيره من المحتوى المثير للجدل.

ماسك إن الخطاب الذي يحض على الكراهية قد انخفض منذ شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي، دون أن يوضح كيف قاست الشركة ذلك الانخفاض.

Hate speech impressions down by 1/3 from pre-spike levels.

Congrats to Twitter team! — Elon Musk (@elonmusk) ويأتي التغيير على السياسة المتعلق بكوفيد-19، في حين كشف موقع أن موظفي تويتر يسعون جاهدين لاستعادة أكثر من 62,000 حساب معلق.

ويمكن أن يشمل هذا الرقم أكثر من 11,000 حساب عُلق بسبب انتهاك قواعد تويتر الخاصة بالمعلومات المضللة عن كوفيد-19.

وفي 23 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، للرأي يسأل المستخدمين عما إذا كان على تويتر منح “عفو عام” عن الحسابات المعلقة، شريطة ألا تكون قد تورطت في التغريدات المزعجة للغاية، أو خالفت أي قوانين.

فكانت نتيجة الاستطلاع أن صوّت 72.

4 في المئة لصالح العفو العام، فرد ماسك في اليوم التالي على ذلك بالقول إن “العفو سيبدأ الأسبوع القادم”.

Should Twitter offer a general amnesty to suspended accounts, provided that they have not broken the law or engaged in egregious spam? — Elon Musk (@elonmusk)

تقنية      |      المصدر: البوابة العربية للأخبار التقني    (منذ: 2 أشهر | 51 قراءة)
.