يوم المعلم.. أتراك يفاجئون معلمتهم بزيارة بعد 16 عامًا

Sakarya صقاريا / عثمان آنغون/ الأناضولعاشت المعلمة التركية أوزنور ساكال، التي عملت في منطقة قره سو بولاية صقاريا (شمال)، لحظات عاطفية مع زيارة مفاجئة لطلابها الذين درّستهم قبل 16 عامًا.

واجتمع 8 أشخاص أنهوا الصف الخامس بمدرسة "قره بنار" الابتدائية عام 2006، وقرروا زيارة المدرسة بهدف مفاجأة معلمتهم بمناسبة يوم المعلم الموافق 24 نوفمبر/ تشرين الثاني من كل عام.

واندهشت ساكال لدى رؤيتها لطلابها الذين درستهم منذ أعوام وهم جالسون على نفس مقاعدهم، ولم تتمكن من حبس دموعها وسط مشاعر عاطفية طغت على المكان.

وقامت المعلمة باحتضان الطلاب الثمانية، وأعربت عن سعادتها الغامرة إزاء رؤية طلابها الذين درستهم في بداية مسيرتها التعليمية.

وقالت: "كانت أعوامي الأولى حيث أني كبرت مع طلابي وأشعر بالفخر لرؤيتهم أمهات وآباء وأصحاب مهن".

من جانبه، أوضح حامي ماندرلي أن مدرسته كانت سببًا في نضجه، وأضاف: "تغلبت على كافة المصاعب معها، ودرست وكبرت وأصبح صاحب عمل، وسعيد للغاية لوجودي هنا".

بدورها، ذكرت بورجو كسكين ألنلي أن لمعلمتهم مكانة خاصة، وقالت: "درستنا في السنوات التي لم يكن فيها مدرس في القرية، وكانت كالأم بالنسبة لنا علاوة على كونها معلمة".

من جهتها، أكدت مروى جيجي جليك سعادتها لكونها طالبة المعلمة أوزنور في المرحلة الابتدائية.

المواضيع ذات الصلة Bu haberi paylaşın

الوكالات      |         (منذ: 1 أسابيع | 17 قراءة)
.