اجتماع للجنة المكلفة بإعادة تأسيس الحزب الحاكم

عقدت اللجنة المكلفة بإعادة تأسيس حزب «الإنصاف»؛ الحزب الحاكم في موريتانيا مساء اليوم الخميس اجتماعها الثاني للاستماع إلى تقارير اللجان الفرعية بغية صياغة تقرير عن إطلاق عمل اللجنة.

وسيتم عرض التقارير لمصادقة المكتب التنفيذي عليها في الاجتماع المقبل المقرر انعقاده يوم الثلاثاء  27 سبتمبر 2022، وفق بيان للحزب الحاكم.

وكانت اللجنة قد شكلت خلال اجتماعها الأخير أربع لجان عمل، منها لجنة لإعداد خارطة طريق لإصلاح الحزب.

وتتضمن اللجان لجنة للتشاور الموسع مع مختلف الفاعلين الحزبيين، خاصة الشباب والنساء والشخصيات المرجعية في المدن والأرياف والمواطنين في الخارج وهيئات المجتمع المدني.

وكلف الحزب لجنة بالتحضير للاستحقاقات الانتخابية القادمة؛ التي تسعى وزارة الداخلية في اجتماع مع الأحزاب السياسية للتشاور حولها، بينما كلفت لجنة بتفعيل الهيئات الحزبية.

وكان الحزب الحاكم في موريتانيا، قد شكل لجنة لإعادة تأسيسه مطلع شهر سبتمبر الجاري، وتتكون من رئيس ونواب للرئيس، وأعضاء، ومقرر مركزي، ومقررين مساعدين.

وجاء في المذكرة الصادرة عن الحزب، « استناد إلى النصوص المنظمة للحزب وإلى قرارات المكتب التنفيذي، تقرر بموجب هذه المذكرة إنشاء لجنة مكلفة بالإشراف على إعادة تأسيس حزب الإنصاف، وفقا للرؤية المنبثقة عن مؤتمره الأخير، المنعقد بتاريخ 3 يوليو 2022 ».

وتتمثل مهام اللجنة الجديدة، في إعداد خارطة طريق لإعادة تأسيس الحزب وما يتطلبه ذلك من إصلاح وتقديمها لمصادقة المكتب التنفيذي.

وبحسب مذكرة الحزب الحاكم تشرف لجنة إعادة التأسيس على تنفيذ مختلف مراحل خارطة الطريق تحت رعاية هيئات الحزب المختصة : المجلس الوطني، المكتب التنفيذي، رئاسة الحزب، الأمانات، اللجان.

وتشير مذكرة الحزب إلى أن اللجنة تكلف باقتراح “كل الإجراءات الضرورية ليؤدي الحزب مهامه التقليدية في أحسن الظروف، وعلى رأسها التحضير المناسب للانتخابات المقبلة”.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

موريتانيا      |         (منذ: 5 أيام | 31 قراءة)
.