أبحاث جديدة تؤكد أن أعراض كورونا الخفيفة لدى الطفل لا تعني قصر مدتها

أكدت أبحاث جديدة أجريت في جامعة تكساس أن الأطفال المصابين بعدوى كوفيد-19 قد يعانون من أعراض طويلة المدى، قد تصل إلى 3 أشهر حتى لو كانت الإصابة خفيفة.

وفحص الباحثون بيانات متطوعين من ولاية تكساس تراوحت أعمارهم بين 5 و18 عاماً، تم تسجيلهم في استطلاع خاص بالولاية بداية من أكتوبر 2020، بهدف تقييم حالة الأجسام المضادة للفيروس بمرور الوقت بعد الإصابة.

وبيّنت النتائج أن 4.

8% من الأطفال المصابين بأعراض خفيفة استمرت الأعراض لديهم لفترة بين 4 أسابيع و12 أسبوعاً، كما أظهرت أن 3.

3% منهم استمرت الأعراض لديهم لأكثر من 3 أشهر.

وأفادت النتائج بأن الأطفال الذين لم يتم تلقيحهم والذين يعانون من السمنة لديهم فرصة أكبر لتطوير أعراض كورونا طويلة المدى.

وشددت الأبحاث على الآباء بالاستمرار في توخي الحذر بالنسبة لإجراءات الوقاية، وتطعيم أطفالهم.

المصدر: صدى.

منوعات      |         (منذ: 2 أشهر | 26 قراءة)
.