نجمة السلة الأمريكية المحتجزة في روسيا تناشد بايدن

نجمة السلة الأمريكية المحتجزة في روسيا تناشد بايدن

ناشدت نجمة كرة السلة الأمريكية بريتني جرينير رئيس بلادها جون بايدن في رسالة مكتوبة بخط اليد تم تسليمها إلى البيت الأبيض، ألا ينسى قضيتها بعد أن أمضت شهورا في سجن روسي.

وذكرت وكالة الأنباء الروسية "تاس" أن صحيفة "واشنطن بوست" نشرت مقتطفات من رسالة اللاعبة إلى الرئيس الأمريكي يوم الاثنين.

ومنحت السلطات الروسية القنصلية الأمريكية حق الوصول إلى بريتني جرينير، بعد أن قررت المحكمة تمديد اعتقال لاعبة كرة السلة بتهمة تهريب المخدرات حتى 20 ديسمبر.

ووطالبت اللاعبة في رسالتها لبايدن إطلاق سراحها وأعربت عن خوفها من عدم قدرتها على العودة إلى المنزل أبدا.

وحثت لاعبة كرة السلة بايدن على فعل كل شيء للمساعدة في تحريرها، قائلة: "لقد قمت بالتصويت لأول مرة في عام 2020 واخترتك، إنني أثق بك، يمكنني أن أفعل الكثير من الخير إذا ساعدتني في استعادة حريتي".

Brittney Griner sent a letter to the White House on Monday appealing directly to President Biden for help obtaining her freedom.

She has been detained by Russian authorities for 137 days.

— Bleacher Report (@BleacherReport) إقرأ المزيد وتواجدت جرينير في السجن الروسي لما يقرب من أربعة أشهر.

وتم احتجاز لاعبة فريق فينيكس ميركوري، المنافس بالدوري الأمريكي لكرة السلة للسيدات، في مطار شيريميتييفو بموسكو يوم 17 فبراير الماضي بتهمة حيازة المخدرات.

وتزعم الجمارك أنها وجدت في حقائب جرينير سجائر إلكترونية وزيت الحشيش.

وتواجه جرينير عقوبة الحبس من خمس إلى عشر سنوات.

وكجزء من المنتخب الأمريكي، فازت جرينير بكأس العالم 2014 في تركيا، والألعاب الأولمبية 2016 في ريو دي جانيرو، وكأس العالم 2018 في إسبانيا، والألعاب الأولمبية 2020 في طوكيو.

قبل اعتقالها، لعبت مع فريق UMMC من مدينة يكاترينبرغ الروسية.

المصدر: "وكالة تاس"تابعوا RT على

منوعات      |         (منذ: 1 أشهر | 23 قراءة)
.