الغارديان: تركيا جادة تجاه انضمام فنلندا والسويد للناتو

الغارديان: تركيا جادة تجاه انضمام فنلندا والسويد للناتو

الغارديان: تركيا جادة تجاه انضمام فنلندا والسويد للناتو لندن- عربي21 الخميس، 19 مايو 2022 05:17 م بتوقيت غرينتش أردوغان زاد من مطالبه التي لم تتعد مطلبين إلى عشرة مطالب- الأناضول نشرت صحيفة “الغارديان” تقريرا تناولت فيه الموقف الحازم من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تجاه انضمام السويد وفنلندا إلى حلف شمال الأطلسي "الناتو".

  وأضافت الصحيفة، أنه بعد التردد المبدئي بشأن جدية اعتراضات تركيا على انضمام السويد وفنلندا لحلف الناتو، ضاعف رئيسها، رجب طيب أردوغان، تهديده باستخدام حق النقض، قائلا إنه لا جدوى من إرسال أي من البلدين وفودا إلى أنقرة لإقناعه بخلاف ذلك.

  وأشارت إلى أن أردوغان زاد من مطالبه التي لم تتعد مطلبين الإثنين الماضي، إلى عشرة أمس الأربعاء، في محاولة لاستخدامها كورقة "ابتزاز".

  وفي مؤتمره الصحفي الإثنين الماضي، طالب أردوغان البلدين اللذين تقدما بطلبات عضوية للناتو بوقف دعم حزب العمال الكردستاني، والذي تعتبره تركيا منظمة إرهابية ورفع الحظر عن تصدير السلاح المفروض على تركيا بعد العملية التركية في شمال سوريا.

    ورأت أنه لا أحد يشك في تدخل أردوغان وما يمكن أن يحدثه من تعليق وتشابك للناتو لمدة أشهر.

والأمر بيد دبلوماسيي الناتو لتحديد مدى جدية أردوغان والثمن الواجب دفعه لجعله يتراجع.

  وتابعت بأن الطبقة السياسية في دول الشمال عبرت بداية عن شكها في جدية أردوغان.

  والإثنين الماضي، حددت وزارة العدل ستة أعضاء ينتمون لـ"بي كي كي" في فنلندا و11 في السويد.

إضافة لجماعة غولن التي تتهم بتنظيم انقلاب عام 2016 وهناك 12 آخرين تريد أنقرة من فنلندا تسليمهم و21 في السويد.

  ويقول دبلوماسيو دول الشمال إن القائمة أرسلت عام 2017 ولم تكن موضوع ضغط في السنوات الماضية.

ونشرت الصحافة التركية أمثلة عن “تساهل” السويد مع الإرهاب وأدلة عن عقد فرع “بي كي كي” السوري لقاء في استوكهولم استضافته وزارة الخارجية السويدية ومركز "أولاف بالمه" الدولي الذي تموله اتحادات العمال السويدية.

  وتقول تركيا إن أنصار "بي كي كي" نظموا في عام 2019 تظاهرة دعم في مركز تسوق لزعيم "بي بي كي" عبد الله أوجلان، ولم تفعل الشرطة السويدية أي شيء لوقفهم.

وترى الصحيفة أن السويد وفنلندا قد تجدان صعوبة في تلبية المطالب التركية.

    وتشير الصحيفة إلى موقف أردوغان عام 2009 بشأن عدم دعم ترشيح أندري رامسوسين كأمين عام للناتو إلا في حالة إغلاق الدنمارك قناة تلفزيونية كردية، وتم تعيين رامسوسين ثم أغلقت القناة التلفزيونية بعد عام.

  وترى الصحيفة أن هدف أردوغان هو أمريكا كما هي فنلندا والسويد.

فشراء تركيا نظام الدفاع الروسي أس-400 أدى لإخراجها من برنامج مقاتلات أف-35.

والشائعات الأخيرة التي تحدثت عن زيارة لفلاديمير بوتين إلى أنقرة في المستقبل القريب، تعني أن لدى تركيا ورقة لكي تلعبها.

إلا أن هذه اللعبة المزدوجة تثير إحباط دول الناتو الأخرى من سياسة الهاوية التي يتبعها أردوغان.

  الخميس، 19 مايو 2022 02:42 ص بتوقيت غرينتش الجمعة، 13 مايو 2022 06:07 م بتوقيت غرينتش الأربعاء، 11 مايو 2022 02:35 م بتوقيت غرينتش الأربعاء، 11 مايو 2022 12:41 م بتوقيت غرينتش تعليقات Facebookتعليقات عربي21 الاسم: التعليق: يرجى تحديد خانة الاختيار مرة أخرى إرسال بواسطة: أحمد علي بايزيدالخميس، 19 مايو 2022 07:52 م السلام عليكم ، يلعب الرئيس التركي أردوغان حاليا لعبة خفية داخل حلف الناتو (الأطلسي)، وبفضل فرصة طلب انضمام فنلندا والسويد كعضوين جديدين في هذا التنظيم العسكري .

.

.

لقد تراكمت لدى السلطان التركي أردوغان مع المحور "الصلب" الأنجلو أمريكي لحلف الناتو الكثير من الخلافات و المشاكل بالنسبة لـ 20 عاما الماضية.

.

.

منها كمثال-1- رفض تركيا المشاركة في حرب العدوان على العراق عام 2003.

2- فشل الانقلاب الذي نظمه الأنجلو أمريكان ضد أردوغان وحزبه عام 2016 ، وبتمويل "كريم".

.

.

من الأنظمة البتروخليجية العربية !!! .

.

.

3 - تم مأسسة تنظيم الحد الأدنى من "التعاون" بين الحليف التركي والأعضاء الآخرين في الحلف الأطلسي .

.

.

و أخيرا صدور فيتو أنجلو أمريكي ضد مشاركة تركيا في كافة برامج تطوير التكنولوجيا العسكرية المتقدمة و مثاله الطائرة الشبح (F-35) و تكنولوجية منظومات الدفاع الجوي الصاروخية.

.

.

إلخ .

.

.

4- و تم فرض "عقوبات" اقتصادية ونقدية على "الحليف التركي" ببجاحة منقطعة النظير… !!! اليوم أصبحت أمام السلطان أردوغان فرصة ذهبية لرد الضربات المسيئة التي تراكمت لفترة طويلة من قبل الأنجلو أميركيين ضد بلاده برفض انضمام فنلندا والسويد إلى الناتو .

.

.

وفي نفس الوقت فرصة لـ "إعادة التقييم" و الأهمية الإستراتيجية الحاسمة لتركيا في منظومة ناتو و المطالبة بقبول انضمام تركيا كعضو كامل و أصيل في السوق الأوروبية ، ورفع جميع العقوبات .

.

.

) ؛ من الواضح أن الناتو بدون تركيا في أي حرب تقليدية أو نووية لن تكون مضمونة أو قابلة للتطبيق ، والقيصر بوتين لديه مصلحة في تشجيع توسيع هذا الصدع ( لا مصلحة دفاعية و إقتصادية لتركيا القرن 21 في هذا الحلف )الذي يجب أن يشمل اليونان "الأرثوذكسية" .

.

.

!!! إذن ، للقيصر بوتين مصلحة في اللعب "بشكل صريح" أو رابح-رابح مع السلطان أردوغان .

.

.

لا يوجد المزيد من البيانات.

NYT: سقوط ليسيتشانسك يسقط أمل أوكرانيا في إقليم لوغانسك علقت صحيفة "نيويورك تايمز" على سقوط آخر مدينة كبرى تحت حكم أوكرانيا في إقليم لوغانسك الشرقي، وقالت إن ذلك يعطي موسكو انتصارا بارزا في حملتها للاستيلاء على دونباس، المنطقة الغنية بالمعادن المتاخمة لروسيا.

.

أتلانتك: هل يمكن لأوروبا وأوكرانيا الاعتماد على أمريكا؟ نشرت مجلة "أتلانتك" مقالا لتوم ماكتاغو قال فيه إن الحرب الأوكرانية أثارت مخاوف أوروبا حول ما تؤمن به أمريكا والقصة التي تعتقد أنها مهمة.

WP: حرب أوكرانيا تدفع الصومال نحو المجاعة نشرت صحيفة "واشنطن بوست" تقريرا للصحفي سودارسان راغافان قال فيه إن أكثر من 7 ملايين صومالي يواجهون انعدام الأمن الغذائي الحاد، مع وجود ما يقرب من 250 ألف شخص معرضين لخطر المجاعة الوشيكة.

مذكرات مستشار ترامب تمدح كوشنر وتهاجم بايدن وأوباما نشرت صحيفة "الغارديان" مقتطفات من مذكرات كتبها مبعوث الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب إلى الشرق الأوسط.

وتحمل مذكرات جيسون غرينبلات عنوان "الطريق إلى إبراهيم: كيف صنع دونالد ترامب السلام في الشرق الأوسط وكيف نمنع جوي بايدن من تخريبه".

WP: أمريكا تواجه استفزازات بالشرق الأوسط تشغلها عن الصين تعلق الكاتبة أن إدارة جوي بايدن تعيش لحظة استثنائية من التهديدات المعروفة NYT: متطوعون بلا خبرة في أوكرانيا يكلفون بمهام قتالية كشفت صحيفة "نيويورك تايمز"، أن عددا متزايدا من المتطوعين الأوكرانيين في وظائف بعيدة عن ساحة القتال، يكلفون بمهام قتالية؛ بهدف صد القوات الروسية شرقي البلاد.

فشل أمني إسرائيلي بعد تسريب 10 معلومات حساسة كشفت وسائل إعلام عبرية، عن تفاصيل مثيرة تتعلق بكشف معلومات حساسة من منظومة وزارة الأمن الإسرائيلية.

مسؤول أمريكي يهودي يروي تفاصيل زيارته للمسجد النبوي قال مسؤول أمريكي يهودي سابق، إن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، قد يرغب من أجل بناء جسور مع السعودية في زيارة المدينة المنورة، المكان الذي دفن فيه النبي محمد (صلى الله عليه وسلم)، والذي سمح فيه لغير المسلمين بالزيارة بعد 1400 عام.

جزء من تحول أكبر في المجتمع السعودي.

منوعات      |         (منذ: 2 أشهر | 30 قراءة)
.