إنتل تكشف النقاب عن الجيل الثاني عشر من معالجات Alder Lake

أعلنت إنتل رسمياً اليوم عن الجيل الثاني عشر من معالجات Alder Lake التي تتميز بتصميم هجين، وآداء قوي وإستهلاك أقل للطاقة.

تجمع معالجات إنتل الجديدة بين أنوية (P-cores) لدعم الآداء وأيضاً أنوية (E-cores) التي تدعم كفاءة أعلى، لذا تقدم الرقاقات الجديدة آداء أقوى مع تحكم أكثر فعالية في الطاقة وفقاً للمهام المختلفة، وهي ميزة تعالج أهم المشكلات الشائعة في معالجات إنتل في الإستهلاك العالي للطاقة.

اعلان أيضاً تعد هذه الإصدارات الأولى بتقنية المعالجة “Intel 7″، كما تؤكد إنتل على أن الجيل 12 من معالجات Alder Lake يأتي بآداء أسرع بنسبة 19% مقارنة بالجيل 11، ولقد كشفت إختبارات benchmark على أن الرقاقات تأتي بآداء مضاعف عن الإصدارات السابقة في “Adobe After Effects Pulse”.

كما تؤكد إنتل أيضاً على أن رقاقة i9-12900K الجديدة تقدم آداء أسرع بنسبة 50% عن رقاقة 11900K من العام الماضي، كما تدعم الرقاقة الجديدة أيضاً إستهلاك أقل للطاقة، حيث يمكن أن تستهلك ربع الطاقة المستهلكة في إصدار العام الماضي عند نفس مستوى الآداء.

أيضاً تدعم رقاقات الجيل 12 عدد 16 من الممرات في PCIe 5.

0 ورام DDR5-4800، ومن المقرر أن تتميز سلسلة معالجات إنتل 600 الجديدة بدعم PCIe 4.

0، وتتكامل مع WiFi 6E، مع ترقية لواجهة Direct Media، مع نطاقات ترددية أسرع.

كما تدعم 4 من منافذ USB 3.

2 من الجيل الثاني، إلى جانب الإتصال بمنافذ USB 3.

2 من الجيل الثاني، ومن المقرر أن تأتي المعالجات الجديدة بمستوى تسعير أعلى، حيث تنطلق رقاقة Core i9-12900K بسعر 589 دولار، بينما تأتي 11900K بسعر يترواح بين 539 و 549 دولار.

ويأتي معالج Core i7-12700K بسعر 409 دولار، بينما ينطلق معالج Core i5-12600K بسعر أعلى من الإصدار السابق بقيمة 20 دولار.

اعلان الوسوم

تقنية      |         (منذ: 1 أشهر | 120 قراءة)
.