مظاهرات حاشدة تأييدا للدبيبة وحكومته.. هل يترشح للرئاسة؟

مظاهرات حاشدة تأييدا للدبيبة وحكومته.. هل يترشح للرئاسة؟

مظاهرات حاشدة تأييدا للدبيبة وحكومته.

.

هل يترشح للرئاسة؟ عربي21- علاء فاروق الإثنين، 27 سبتمبر 2021 09:58 م بتوقيت غرينتش تظاهر الآلاف في ميدن الشهداء بطرابلس رافعين شعارات تطالب باستمرار الحكومة ورئيسها في المشهد- الأناضول طرحت التظاهرات الحاشدة التي خرجت في العاصمة طرابلس تأييدا للحكومة الليبية، ورفضا لقرار البرلمان بسحب الثقة منها، مزيدا من الأسئلة حول استغلال رئيس الحكومة، عبدالحميد الدبيبة، لهذه الشعبية، وترشيح نفسه لرئاسة ليبيا، ومدى نجاحه في تسويق نفسه وحكومته باتخاذ عدة قرارات تلامس متطلبات المواطن.

وتظاهر الآلاف في ميدان الشهداء بطرابلس، رافعين شعارات تطالب بإسقاط البرلمان الليبي ورئيسه عقيلة صالح، وتطالب باستمرار الحكومة ورئيسها في المشهد.

وألقى الدبيبة خطابا أمام الحشود في الميدان، متعهدا باتخاذ قرارات أخرى لدعم المواطن وحل مشكلاته، وقال أيضا إنه حريص على إجراء الانتخابات في موعدها المقرر، ما فسره البعض على أنه رسالة للمجتمع الدولي بأنه "رغم شعبيته، إلا أنه ملتزم بخارطة الطريق".

فهل تشجع هذه الشعبية الدبيبة على الترشح لرئاسة ليبيا؟ "خطوة غير مدروسة" من جهته، أكد عضو البرلمان الليبي، عبدالغني الفطيسي، أن "قرار سحب الثقة لم يتم بشكل قانوني، حيث لم يتحصل على النصاب المطلوب".

وأوضح في تصريحاته لـ"عربي21" أن "خطوة سحب الثقة حققت مكاسب لحكومة الدبيبة، ولم تخسر شيئا، فهي لا تزال تمارس اختصاصاتها بشكل اعتيادي، بل وتحررت من رقابة ومتابعة مجلس النواب".

وأكد البرلماني الليبي أنه "إذا ترشح الدبيبة للانتخابات القادمة، فسيكون أقوى المرشحين حظوظا، وأن القرارات الأخيرة التي اتخذها، والتي تلامس المواطن وقطاعات هامة مثل الشباب والمعلمين، زادت من شعبيته".

"تفويض شعبي" في حين رأى عضو مجلس الدولة الليبي، محمد الهادي، أن "خروج آلاف المتظاهرين في عدة مدن، منها الجنوب، هو تفويض شعبي للدبيبة، ما يجعله أكثر إصرارا على الترشح، خاصة أن البعض هتف بضرورة استمراره، ولعل القرارات التي اتخذها مؤخرا هي بمثابة برنامج انتخابي قدمه لإقناع الرأي العام المحلي والدولي بأنه قادر على إخراج الشعب من معاناته، فهو يخاطب الطبقات الأكثر عددا والأحوج لما يقدمه، وبهذا تميز عن البقية"، حسب رأيه.

وأضاف: "عقيلة صالح وبرلمانه يهدفان إلى سيناريو معين، معد جيدا، ومدعوم من دول إقليمية لأجل الإطاحة بحكومة الدبيبة، لكن التوقيت كان خاطئا لتنفيذ هذا السيناريو، وهذا دفع دولا كبرى للمطالبة بضرورة إجراء الانتخابات في موعدها، وبأي شكل، ودون أي شرط، وضرورة تبني الجميع داخليا وخارجيا هذا الخيار"، وفق تصريحه لـ"عربي21".

  اقرأ أيضا:  "إشكالية الترشح" في حين أكد عضو ملتقى الحوار السياسي الليبي، إبراهيم صهد، أن "الإجراءات التي اتخذها الدبيبة في دعم الشباب وغيرها من الخطوات الداخلية وتحسين العلاقات مع دول الجوار رفعت من شعبيته، وجعلته رقما في المعادلة، وزاد من الأمر قرار البرلمان الأخير بسحب الثقة من الحكومة".

وأكد في تصريحه لـ"عربي21" أن "ما قام به البرلمان من قرارات، بداية من المساومة بمنح الثقة، وكذلك الميزانية، ثم سحب الثقة، والقرار الأخير الذي يفتقد إلى الإجراءات الدستورية والقانونية ويخل بالاتفاق السياسي والإعلان الدستوري المؤقت، زاد من الاستياء الشعبي ضد البرلمان وهو ما حشد المتظاهرين ضد القرار وتأييدا للحكومة".

وتابع: "هذه الأمور تعطي للدبيبة فرصة للترشح، بل والفوز بالانتخابات القادمة، لكن ستقابله إشكاليتان، الأولى: أن خارطة الطريق تنص على منع من يتولى مهام في السلطة التنفيذية من الترشح، والثانية: أن كل المرشحين للسلطة التنفيذية تعهدوا كتابيا بعدم الترشح في الانتخابات المقبلة، وهو ما قد يثير جدلا حال ترشح".

"تأجيل ومطالب فئوية" وقال الصحفي الليبي أنس الفيتوري إن "حكومة الدبيبة ركزت على الملفات التي تهم المواطن مباشرة من كهرباء ومرتبات وسيولة، ما زاد مستوى الثقة في الحكومة عن أي حكومة سابقة، إضافة إلى شخصية الدبيبة التي حاول فيها أن يكون قريبا من الناس ومتطلباتهم، وزار عددا من المدن، وكذلك خطابه السياسي".

وأوضح في تصريح لـ"عربي21" أن "القرارات الأخيرة من قبل الحكومة، والتي فرحت بها فئات عدة من المجتمع، وخروج تظاهرات الجمعة تأييدا للحكومة ورفضا لسحب الثقة منها، ستقابلها إشكاليات، منها مطالبة بعض فئات أخرى بتحقيق العدالة، وربما ستخرج مظاهرات فئوية تطالب بإصلاح أوضاعها الاقتصادية، وكذلك مدى تأثير هذه القرارات على الاقتصاد الوطني".

وبخصوص ترشح الدبيبة من عدمه، قال الفيتوري: "بخصوص الانتخابات، فهي قد تؤجل الأمر الذي يعني استمراره كرئيس حكومة، وهذا كان أحد مطالب من خرجوا في المظاهرات الأخيرة، لكن الدبيبة أكد حتى أمام المتظاهرين أنه ملتزم بإجراء الانتخابات في موعدها تماشيا مع خارطة الطريق والتوجهات الدولية".

الإثنين، 20 سبتمبر 2021 06:24 ص بتوقيت غرينتش الخميس، 16 سبتمبر 2021 07:30 م بتوقيت غرينتش الثلاثاء، 14 سبتمبر 2021 07:36 م بتوقيت غرينتش الإثنين، 13 سبتمبر 2021 04:56 م بتوقيت غرينتش تعليقات Facebookتعليقات عربي21 الاسم: التعليق: يرجى تحديد خانة الاختيار مرة أخرى إرسال لا يوجد تعليقات على الخبر.

حفلات ليلية وبكيني على شواطئ مدينة جدة السعودية (شاهد) بات بوسع السعودية أسما قضاء نهار عطلة نهاية الأسبوع مع صديقها في شاطئ على ساحل البحر الأحمر في جدة، بل وحتى الرقص معه على أنغام الموسيقى في حفلة ليلية على الرمال توفر وقتاً "ممتعاً" للرواد.

العراق يعلن رسميا تفوق الصدر بالانتخابات.

.

وفصائل غاضبة أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات العراقية، ليل السبت/ الأحد، صحة النتائج الأولية والتي أظهرت تفوقا عريضا للزعيم الشيعي مقتدى الصدر.

هل خرج السيسي منتصرا من قضية الإيطالي ريجيني؟ بعد 5 سنوات من مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني في القاهرة، عجزت سلطات بلاده عن إصدار أحكام بحق 4 ضباط مصريين.

ماذا وراء رسالة الصدر للمالكي حول عودة "وشائج المودة"؟ أثارت الرسالة التي بعث بها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الجمعة، إلى حزب "الدعوة الإسلامية" بقيادة نوري المالكي، تساؤلات عدة حول الهدف من وراءها، ولا سيما أنها تأتي في مرحلة حساسة يعيشها العراق، تسبق تشكيل الحكومة الجديدة بعد انتخابات برلمانية مبكرة.

السيسي يعطي الضوء الأخضر لـ"الضويني" بديلا لـ"الطيب" أثار تجديد رئيس النظام المصري، عبدالفتاح السيسي تعيين الدكتور محمد الضويني بمنصب وكيل الأزهر الشريف للمرة الثانية ولمدة عام أخرى اعتبارا من الجمعة 15 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، ما دفع مراقبون للحديث عن إعداد الضويني المؤيد بشدة للنظام، كبديل لشيخ الأزهر أحمد الطيب.

خاص.

.

تأزم الوضع بالعراق وحزب الله اللبناني يدخل على الخط علمت "عربي21" من مصادر سياسية عراقية، الجمعة، أن الوضع الشيعي في العراق متأزم جدا، جراء الانقسام والتوتر الحاصل بين قوى "الإطار التنسيقي" (الشيعي) الذي منيت أغلب كتله بخسارة كبيرة في الانتخابات، وبين التيار الصدري الفائز بالمرتبة الأولى والمتطلع لتشكيل الحكومة المقبلة.

مخاوف من حرب أهلية إثر خسارة "الحشد" بانتخابات العراق تزداد المخاوف من اندلاع حرب أهلية في العراق، على ضوء خسارة تحالف "الفتح" في الانتخابات التشريعية، الذي يضم أذرعا سياسية لفصائل شيعية متنفذة مرتبطة بإيران، في إطار ما يعرف بالحشد الشعبي.

ما حقيقة تلاعب الإمارات بنتائج الانتخابات في العراق؟ وجهت قوى سياسية عراقية اتهامات إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، بالتدخل والتلاعب بنتائج الانتخابات البرلمانية المبكرة التي جرت في 10 من الشهر الجاري.

.

منوعات      |         (منذ: 3 أسابيع | 53 قراءة)
.