آبل حذفت التطبيق الانتخابي المناهض للكرملين بعد تلقيها تهديدا بعمليات توقيف 

سان فرانسيسكو: حذفت شركة آبل تطبيقا انتخابيا مناهضا للكرملين على الهاتف النقال خشية الانتقام من موظفيها بعد تلقيها تهديدا بعمليات توقيف قد تطاولهم في روسيا حيث بدأت الانتخابات التشريعية، الجمعة، وفق ما أفاد مصدر قريب من الملف.

واتهمت المعارضة الروسية مجموعتي غوغل وآبل بممارسة “رقابة” عليها بعدما رضخت لضغط الحكومة عبر حذف هذا البرنامج الذي انشأه انصار المعارض المسجون اليكسي نافالني.

وجاء القرار بعد أشهر من القمع استبعد اثرها أغلب معارضي الرئيس فلاديمير بوتين من المشاركة في الانتخابات.

وواجه موظفو شركة آبل “تكتيكات مضايقة وتهديدات بالاعتقال”، بحسب المصدر نفسه.

وقال فريق نافالني عبر تطبيق “تلغرام” إن “الدولة الروسية بأكملها وحتى شركات التكنولوجيا الكبرى ضدنا، لكن ذلك لا يعني أننا سنستسلم”.

واتهم المعارض المقيم في المنفى ليونيد فولكوف آبل وغوغل بممارسة “الرقابة” و”الاستسلام لابتزاز الكرملين” عبر إزالة التطبيق من متجريهما.

ورد المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف أن “هذا التطبيق غير قانوني في بلادنا”.

ونظرا لمنع جميع معارضي بوتين تقرييا من الترشح للانتخابات التشريعية، طور أنصار نافالني ما يسمى استراتيجية “التصويت الذكي” التي تهدف إلى دعم المرشح الأقدر على مواجهة الحزب الحاكم “روسيا الموحدة”، وغالبا ما يكون المدعومون من الحزب الشيوعي.

وأتاح التطبيق معرفة المنافس الذي تتم الدعوة لدعمه في كل دائرة بالانتخابات التشريعية وكذلك المحلية والإقليمية.

وقد لاقت هذه الاستراتيجية بعض النجاح سابقا، خصوصا في موسكو عام 2019.

(أ ف ب)

الوكالات      |         (منذ: 4 أسابيع | 7 قراءة)
.