ناطق الانتقالي : لم نجد مبررات لعدم عودة الحكومة الى عدن..ولدينا خيارات كثيرة

اكد المتحدث باسم المجلس الانتقالي الجنوبي علي الكثيري ان المجلس الانتقالي الجنوبي وجه دعوة للحكومة للعودة الى عدن لممارسة مهامها وتقديم الخدمات للشعب في الجنوب ،مشيرا الى ان الحكومة تتنصل عن القيام بواجبها ولاتوجد اي مبررات لعدم عودتها الى العاصمة عدن.

جاء ذلك خلال لقاء على قناة بي بي سي.

.

وقال الكثيري حول الاحتجاجات التي شهدتها عدن للمطالبة بالخدمات ان قوات المجلس قامت بحماية المتظاهرين السلميين لكن هناك من استغل المطالب الشعبية بتنفيذ اجندة لجهات معادية هدفها ارباك قوات الامن واغلاق السكينة العامة للشعب في العاصمة عدن والمحافظات الجنوبية وهذا لن نسمح به ولن يقبلة شعب الجنوب وقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي.

وحول عودة الحكومة قال الكثيري ان الانتقالي وجه دعوة للحكومة بالعودة الى عدن لممارسة عملها وتقديم الخدمات الضرورية لابناء الشعب في عدن والمحافظات الجنوبية ولكن دون جدوى ولم نجد اي مبررات لعدم عودة الحكومة الى العاصمة عدن.

واضاف : المجلس الانتقالي الجنوبي مستهدف ضمن الشعب من خلال العقاب الجماعي الذي تمارسه الحكومة علينا وعلى شعبنا في الجنوب ،كما ان صمت الحكومة على  تقدم الحوثيين صوب مناطق في شبوة وابين يضع علامات استفهام كثيرة.

واشار الى ان المجلس الانتقالي الجنوبي يشهد اعادة ترتيب للمرحلة القادمة في الجنوب للسيطرة على الارض كشريك دولي في تحقيق الامن والسلام ولديه خيارات كثيرة ،كما انه يأمل ان لا تستمر الاوضاع بهذه الطريقة مؤكدا بانه لن يقف صامت امام اي مؤامرة تستهدف الجنوب.

اليمن      |         (منذ: 4 أسابيع | 17 قراءة)
.