مع تقدمك في العمر.. 8 نصائح لحماية عينيك من الضعف والأمراض-صور

يعاني كثيرون من ضعف الرؤية مع التقدم في العمر، حيث يلاحَظ وجود ما يشبه الضباب على عدسات العينين، وتزيد تلك الحالة مع تقدمنا في العمر أكثر وأكثر، إضافة إلى أن وظيفة القنوات الدمعية تصبح أقل نشاطاً.

وإضافة إلى أن العينين تصابان بالجفاف والالتهاب، فإن هناك ما هو أسوأ، كالمعاناة من المياه البيضاء والزرقاء والضمور البقعي، ما يشكل تهديدات خطيرة على الرؤية، بل قد تكون هناك مخاوف صحية أخرى.

نستعرض هنا الحالات الصحية التي تصيب العينين وكيفية حمايتهما وعلاجهما.

1- التحديق في الشاشة : قد يؤدي التحديق في شاشات الكمبيوتر والهواتف الذكية وألعاب الفيديو إلى إجهاد العين وجفافها، ولا يبدو أن استخدام الأجهزة له تأثيرات دائمة، ولمنع إجهاد العينين، اجعل شاشة الكمبيوتر على بعد 60 سنتيمترا، وقلل وهج الإضاءة، وخذ استراحة كل ساعة، وانظر إلى شيء أبعد بكثير من الشاشة.

2- حماية عينيك : يكون لدى البالغين الأصحاء ممن تقل أعمارهم عن 40 عامًا رؤية مستقرة، وللحفاظ على بصرك وصحة عينيك، ارتدِ نظارات شمسية تحمي من الأشعة فوق البنفسجية، ومعدات واقية عند ممارسة الرياضة، أو العمل إذا كنت تستخدم أدوات كهربائية أو آلات أو مواد كيميائية.

3- صعوبة القراءة : يحتاج كثيرون لنظارات القراءة، في سن الأربعينيات، عندما تجد صعوبة في قراءة وتنفيذ بعض المهام عن قرب، “قصر النظر الشيخوخي”، وهو أمر طبيعي، يُحل بنظارات القراءة أو النظارات ثنائية البؤرة أو عدسات لاصقة متعددة البؤر، أو جراحة الليزر.

4- قصر النظر : تكون عدسة العين مرنة للغاية، قبل سن الأربعين، ومع التقدم ​​في العمر، تبدأ في فقدان مرونتها تدريجيًا، ما يؤثر على رؤية الأشياء القريبة، وهو ما يُعرف بقصر النظر الشيخوخي، فإذا أُصبت به، فقد تضطر لحمل كتاب أو قائمة طعام بعيدًا عن عينيك لتراه بوضوح.

5- السكري والضغط : يمكن لمرض السكري وارتفاع ضغط الدم أن يؤثرا على الرؤية، فالأول سبب رئيسي للعمى لدى البالغين، حيث يسبب اعتلال الشبكية، والثاني قد يؤدي لتلف الأوعية الدموية والأعصاب في العين، وفقدان البصر الدائم، لذا عليك تغيير أسلوب حياتك، اعتنِ بصحتك وتناول طعاما جيدا، وامتنع عن التدخين.

6- المياه البيضاء والزرقاء : تحدث الإصابة بالمياه البيضاء أو الزرقاء في أي عمر، لكنهما تحدثان غالبًا لمن هم فوق الـ60 عامًا، ويمكن علاج المياه البيضاء باستبدال عدسة العين بسهولة بالجراحة، أما المياه الزرقاء فتحدث بتدهور عصب العين بمرور السنوات، بسبب زيادة ضغط العين، ويكون العلاج بقطرات أو جراحة لتقليل الضغط.

7- الضمور البقعي : يُعتبر الضمور البقعي المرتبط بالعمر أكثر شيوعًا لدى من هم فوق الـ60، وقد يتسبب في فقدان جزئي للرؤية، ومنه الرطب الذي يحدث عندما تنمو أوعية دموية جديدة غير مرغوب فيها متسربة في العين، ويعالَج بالأدوية، أو الجاف، وليس له علاج محدد، غير الفيتامينات والمعادن التي قد تبطئه أو توقفه.

8- التغذية والرؤية : يمكن أن يساعد الغذاء الصحي في الحفاظ على صحة عينيك، وهناك بعض الأطعمة المفيدة بشكل خاص للعيون، مثل أحماض أوميغا 3 الدهنية والفيتامينات C و E، والفواكه الحمضية مثل البرتقال واليوسفي والخضراوات الورقية والمكسرات، وقد يؤدي تناول الأسماك والخضراوات الورقية لمنع الضمور البقعي المرتبط بتقدم العمر أيضًا.

يعاني كثيرون من ضعف الرؤية مع التقدم في العمر، حيث يلاحَظ وجود ما يشبه الضباب على عدسات العينين، وتزيد تلك الحالة مع تقدمنا في العمر أكثر وأكثر، إضافة إلى أن وظيفة القنوات الدمعية تصبح أقل نشاطاً.

وإضافة إلى أن العينين تصابان بالجفاف والالتهاب، فإن هناك ما هو أسوأ، كالمعاناة من المياه البيضاء والزرقاء والضمور البقعي، ما يشكل تهديدات خطيرة على الرؤية، بل قد تكون هناك مخاوف صحية أخرى.

نستعرض هنا الحالات الصحية التي تصيب العينين وكيفية حمايتهما وعلاجهما.

منوعات      |         (منذ: 4 أسابيع | 43 قراءة)
.