السودان: نقل جثث للإمارات لإجراء فحص DNA يرجح أنها لضباط أعدمهم البشير

أعلن النائب العام السوداني، مبارك محمود، أنه تم اكتشاف 3 مقابر، يُرجح أنها لما يعرف بـ«ضباط 28 رمضان» الذين تم إعدامهم إثر محاولة فاشلة للانقلاب على نظام الرئيس السابق عمر البشير عام 1990.

وأشار محمود، في حديث صحفي، إلى نقل رفات بعض الجثث إلى الإمارات لإجراء فحص DNA هناك، بسبب توفر التقنيات والإمكانيات، حسبما ذكر موقع «روسيا اليوم».

وأشار إلى أن هناك تعاونا كبيرا بين المحكمة الجنائية والسودان، وهناك فريق مشترك يعمل على تداول البيانات وتقييمها.

وفي يوليو الماضي، أعلنت النيابة العامة بالسودان، العثور على مقبرة جماعية يرجح أنها تعود لضباط أعدموا بعد محاولتهم تنفيذ انقلاب على نظام الرئيس المعزول عمر البشير عام 1990.

وفي وقت سابق اليوم، قال النائب العام السوداني، مبارك محمود، إنه تم اكتشاف 3 مقابر يرجح أنها لضباط 28 رمضان الذين أعدمهم البشير عام 1990.

وأشار في حديث لقناتي «العربية» و«الحدث» إلى نقل رفات بعض الجثث إلى الإمارات لإجراء فحص دي إن إي DNA هناك بسبب توفر التقنيات والإمكانيات.

مصر      |         (منذ: 2 أشهر | 24 قراءة)
.