المري: نشاط بيت الزكاة يرتكز داخل الكويت

صرح مراقب الاعلام المتحدث الرسمي لبيت الزكاة حمد سالم المري بأن البيت حريص على تأدية سنة ذبح الأضاحي في عيد الأضحى المبارك من كل عام داخل الكويت وخارجها، موضحا أن المجتمع الكويتي متمسك وملتزم بهذه السنة التي تعد شعيرة عظيمة من شعائر الإسلام.

وأشار المري الى أن مشروع الأضاحي خارج الكويت ينفذ سنويا في عدد من الدول المسلمة، حيث بلغ عدد الأضاحي خارج البلاد لهذا العام 1150 أضحية تم تنفيذ المشروع في كل من (السنغال - الصومال - اليمن - بنين - جمهورية مالي - موريتانيا - نيجيريا - بنغلاديش) وتم توزيع لحومها على الأيتام الذين يكفلهم بيت الزكاة وعلى الأسر الفقيرة في هذه الدول.

أما عدد الاضاحي داخل البلاد فقد بلغ 2000 أضحية تم ذبحها بالتعاون مع احدى شركات المواشي في البلاد وتقطيعها وتغليفها وتخزينها وفق المعايير الصحية المعتمدة وتوزيعها على الأسر المسجلة لدى بيت الزكاة.

وأضح المري أن البيت يرتكز نشاطه الخيري داخل البلاد، فأموال الزكاة تصرف داخل البلاد على الفئات التي تنطبق عليها شروط استحاق الزكاة، كما أن التبرعات والصدقات تصرف على الأسر المستحقة للمساعدة وعلى تنفيذ المشاريع الخيرية داخل البلاد أما الأنشطة والمشاريع الخيرية التي ينفذها البيت خارج البلاد فهي «تبرعات مشروطة» من قبل المتبرعين لتنفيذ هذه المشاريع.

وفي الختام، شكر مراقب الإعلام المتحدث الرسمي لبيت الزكاة حمد سالم المري المحسنين على ثقتهم في بيت الزكاة، مؤكدا أن البيت مؤسسة حكومية عليها رقابة من الجهات الرقابية للدولة وأن ما يقارب 98% من العاملين في البيت هم مواطنون كويتيون، وأنهم حريصون على سمعة العمل الخيري الكويتي في الداخل والخارج.

الكويت      |         (منذ: 2 أشهر | 38 قراءة)
.