روني يخرج عن صمته بعد واقعة الصور المحرجة

خرج واين روني مدرب ديربي كاونتي الإنجليزي وأسطورة مانشستر يونايتد عن صمته بعد واقعة الصور المحرجة.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة صور غير لائقة لروني مع 3 فتيات في سهرة بملهى ليلي في أحد فنادق مدينة "مانشستر"، قيل أنها التقطت له وهو نائم قبل عدة أيام.

وعلق روني لأول مرة على تلك الأزمة في تصريحات لشبكة "سكاي سبورتس" البريطانية بعد ودية ريال بيتيس التي فاز بها فريقه 1-0، قائلا: "لقد ارتكبت خطأ بالذهاب إلى حفل خاص مع اثنين من أصدقائي".

وأكمل: "أود أن اعتذر لعائلتي ولنادي ديربي كاونتي عن تلك الصور التي نشرت، وأريد التطلع للمستقبل، وأشكر النادي على منحي تلك الفرصة لإعادته للمكانة التي يستحقها".

وعند سؤاله عن أنه ضحية لعملية احتيال انتهت بتصويره علق: "نعم، ولكني لا أريد الدخول في التفاصيل، أريد التحضير للمباراة الأخرى".

بدورها، ذكرت شبكة "سكاي سبورتس"، بأن كولين زوجة روني تدعمه بشدة في هذه الأزمة، حيث تشعر أنه تم خداعه.

يذكر أن روني هو أفضل هداف في تاريخ مانشستر يونايتد برصيد 253 هدفاً، وكذلك في تاريخ منتخب إنجلترا بـ53 هدفاً

فلسطين      |         (منذ: 2 أشهر | 57 قراءة)
.