خبراء "روستيخ" يبتكرون جهازا للرؤية عبر الدخان والضباب على بعد 20 كيلومترا

خبراء "روستيخ" يبتكرون جهازا للرؤية عبر الدخان والضباب على بعد 20 كيلومترا

ابتكر الأخصائيون في شركة "روس إلكترونيكا"، بصفتها فرعا في مؤسسة "روستيخ" الحكومية، جهازا تلفزيونيا هجينا يمكن أن يتعرف على أجسام تبعد 20 كيلومترا .

وذلك في ظروف الرؤية السيئة مثل الضباب والمطر والثلج والعاصفة الرملية.

إقرأ المزيد وحسب "روستيخ" فإن مثل هذه الأجهزة تضمن عند استخدام إضاءة الليزر اكتشاف أي جسم والتعرف عليه على مسافة 20 كيلومترا.

وأوضح ناطق باسم "روستيخ" أن الجهاز مخصص للعمل في مجال الموجات تحت الحمراء حتى 1.

7 ميكرومتر.

وتمنح مثل هذه الحساسية الكبيرة الجهاز خصائص الرؤية الليلية، ما يسمح باستخدامه بفاعلية فائقة في أي طقس كان ليلا أو نهارا واكتشاف أي جسم على خلفية السماء الساطعة أو في الغسق أو في الضباب وإرسال صورته الفوتوغرافية الدقيقة.

ويصلح الجهاز، حسب "روستيخ"، لاستخدامه في أنظمة الرصد التابعة للطائرات ولا مثيل له في العالم.

المصدر: تاستابعوا RT على

منوعات      |         (منذ: 2 أشهر | 66 قراءة)
.