يسرا: سمير غانم كان حاجة نضيفة وعمره ما قال كلمة وحشة على حد

رئيس التحرير محمود مسلم رئيس التحرير محمود مسلم رئيس التحرير محمود مسلم رئيس التحرير محمود مسلم رئيس التحرير محمود مسلم أخبار عرض الكل عرض الكل عرض الكل عرض الكل عرض الكل عرض الكل آخر حادثة عرض الكل عرض الكل القاهرة الكبرى عرض الكل عرض الكل عرض الكل عرض الكل عرض الكل سينما ودراما عرض الكل عرض الكل عرض الكل عرض الكل أسواق وعقارات عرض الكل عرض الكل عرض الكل عرب وشرق أوسط عرض الكل عرض الكل عرض الكل × ابحث 05:03 ص | الخميس 22 يوليو 2021 الفنانة يسرا روت الفنانة يسرا، قصة مقطع الفيديو، الذي عرضه الإعلامي رامي رضوان، للفنان الراحل سمير غانم، وهو يقدمها في برنامج كان يقدمه، في فترة الثمانينيات، كما تحدثت عنه بكلمات رائعة، معربة عن حزنها الشديدة لوفاته: «كان حاجة نضيفة وعمره ما جاب سيرة حد، وكان شاري دماغه وميحبش الحزن».

وقالت يسرا، خلال حوارها مع رضوان، في حلقة اليوم، الأربعاء، من برنامج «مساء dmc»، الذي يعرض عبر شاشة «dmc»، إن هذا اللقاء كان في بداية مشوارها الفني، وتحديدا في الفترة التي كانت تصور فيها مسلسل «حكاية عريس وعروسة»: «كنت حمارة خالص في حكاية الفيديو، وكان بيقولي بتدي قفاكي للكاميرا ليه، وكنت بقوله مبحبش أبص للكاميرا بوشي».

سمير غانم خطفني بمقدمته وحول تقديمه لها بشكل مميز، ومغازلتها ووصفها بأنها «فراولاية»، قالت يسرا: «خطفني خالص، ومكنتش عارفة إني هطلع أو هيقدمني، ومكنتش عارفة إنه بيتكلم عليّا.

.

كان حاجة حلوة ونضيفة وطيبة، وعمره ما غلط في حد ولا زعل حد ولا جاب سيرة حد».

كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد وأضافت، أن الفنان الراحل لم يكن يحب الحزن، ولم يجرح أي أحد بكلمة، وكان لديه قدرة كبيرة على إلقاء التعليقات الساخرة : «كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد ولا حد يقول كلمة وحشة على حد، خسارة كبيرة، لكننا لما بنشوفه دلوقتي بنبتسم من غير ما نتكلم، سيرته لما تيجي بنبتسم، لأنه كان عاوز كدة وبيحب كدة.

.

لو قال كلمة عادية مش بتطلع منه عادية، ولو قال كلمة مش بتضحك هتطلع منه بتضحك، لما كنت بمثل معاه كنت بسخسخ، كنت بموت من الضحك معاه».

اقرأ المزيد: 05:03 ص | الخميس 22 يوليو 2021 الفنانة يسرا روت الفنانة يسرا، قصة مقطع الفيديو، الذي عرضه الإعلامي رامي رضوان، للفنان الراحل سمير غانم، وهو يقدمها في برنامج كان يقدمه، في فترة الثمانينيات، كما تحدثت عنه بكلمات رائعة، معربة عن حزنها الشديدة لوفاته: «كان حاجة نضيفة وعمره ما جاب سيرة حد، وكان شاري دماغه وميحبش الحزن».

وقالت يسرا، خلال حوارها مع رضوان، في حلقة اليوم، الأربعاء، من برنامج «مساء dmc»، الذي يعرض عبر شاشة «dmc»، إن هذا اللقاء كان في بداية مشوارها الفني، وتحديدا في الفترة التي كانت تصور فيها مسلسل «حكاية عريس وعروسة»: «كنت حمارة خالص في حكاية الفيديو، وكان بيقولي بتدي قفاكي للكاميرا ليه، وكنت بقوله مبحبش أبص للكاميرا بوشي».

سمير غانم خطفني بمقدمته وحول تقديمه لها بشكل مميز، ومغازلتها ووصفها بأنها «فراولاية»، قالت يسرا: «خطفني خالص، ومكنتش عارفة إني هطلع أو هيقدمني، ومكنتش عارفة إنه بيتكلم عليّا.

.

كان حاجة حلوة ونضيفة وطيبة، وعمره ما غلط في حد ولا زعل حد ولا جاب سيرة حد».

كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد وأضافت، أن الفنان الراحل لم يكن يحب الحزن، ولم يجرح أي أحد بكلمة، وكان لديه قدرة كبيرة على إلقاء التعليقات الساخرة : «كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد ولا حد يقول كلمة وحشة على حد، خسارة كبيرة، لكننا لما بنشوفه دلوقتي بنبتسم من غير ما نتكلم، سيرته لما تيجي بنبتسم، لأنه كان عاوز كدة وبيحب كدة.

.

لو قال كلمة عادية مش بتطلع منه عادية، ولو قال كلمة مش بتضحك هتطلع منه بتضحك، لما كنت بمثل معاه كنت بسخسخ، كنت بموت من الضحك معاه».

اقرأ المزيد: 05:03 ص | الخميس 22 يوليو 2021 الفنانة يسرا روت الفنانة يسرا، قصة مقطع الفيديو، الذي عرضه الإعلامي رامي رضوان، للفنان الراحل سمير غانم، وهو يقدمها في برنامج كان يقدمه، في فترة الثمانينيات، كما تحدثت عنه بكلمات رائعة، معربة عن حزنها الشديدة لوفاته: «كان حاجة نضيفة وعمره ما جاب سيرة حد، وكان شاري دماغه وميحبش الحزن».

وقالت يسرا، خلال حوارها مع رضوان، في حلقة اليوم، الأربعاء، من برنامج «مساء dmc»، الذي يعرض عبر شاشة «dmc»، إن هذا اللقاء كان في بداية مشوارها الفني، وتحديدا في الفترة التي كانت تصور فيها مسلسل «حكاية عريس وعروسة»: «كنت حمارة خالص في حكاية الفيديو، وكان بيقولي بتدي قفاكي للكاميرا ليه، وكنت بقوله مبحبش أبص للكاميرا بوشي».

سمير غانم خطفني بمقدمته وحول تقديمه لها بشكل مميز، ومغازلتها ووصفها بأنها «فراولاية»، قالت يسرا: «خطفني خالص، ومكنتش عارفة إني هطلع أو هيقدمني، ومكنتش عارفة إنه بيتكلم عليّا.

.

كان حاجة حلوة ونضيفة وطيبة، وعمره ما غلط في حد ولا زعل حد ولا جاب سيرة حد».

كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد وأضافت، أن الفنان الراحل لم يكن يحب الحزن، ولم يجرح أي أحد بكلمة، وكان لديه قدرة كبيرة على إلقاء التعليقات الساخرة : «كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد ولا حد يقول كلمة وحشة على حد، خسارة كبيرة، لكننا لما بنشوفه دلوقتي بنبتسم من غير ما نتكلم، سيرته لما تيجي بنبتسم، لأنه كان عاوز كدة وبيحب كدة.

.

لو قال كلمة عادية مش بتطلع منه عادية، ولو قال كلمة مش بتضحك هتطلع منه بتضحك، لما كنت بمثل معاه كنت بسخسخ، كنت بموت من الضحك معاه».

اقرأ المزيد: يسرا: سمير غانم كان حاجة نضيفة وعمره ما قال كلمة وحشة على حد كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد كتب: 05:03 ص | الخميس 22 يوليو 2021 الفنانة يسرا روت الفنانة يسرا، قصة مقطع الفيديو، الذي عرضه الإعلامي رامي رضوان، للفنان الراحل سمير غانم، وهو يقدمها في برنامج كان يقدمه، في فترة الثمانينيات، كما تحدثت عنه بكلمات رائعة، معربة عن حزنها الشديدة لوفاته: «كان حاجة نضيفة وعمره ما جاب سيرة حد، وكان شاري دماغه وميحبش الحزن».

وقالت يسرا، خلال حوارها مع رضوان، في حلقة اليوم، الأربعاء، من برنامج «مساء dmc»، الذي يعرض عبر شاشة «dmc»، إن هذا اللقاء كان في بداية مشوارها الفني، وتحديدا في الفترة التي كانت تصور فيها مسلسل «حكاية عريس وعروسة»: «كنت حمارة خالص في حكاية الفيديو، وكان بيقولي بتدي قفاكي للكاميرا ليه، وكنت بقوله مبحبش أبص للكاميرا بوشي».

سمير غانم خطفني بمقدمته وحول تقديمه لها بشكل مميز، ومغازلتها ووصفها بأنها «فراولاية»، قالت يسرا: «خطفني خالص، ومكنتش عارفة إني هطلع أو هيقدمني، ومكنتش عارفة إنه بيتكلم عليّا.

.

كان حاجة حلوة ونضيفة وطيبة، وعمره ما غلط في حد ولا زعل حد ولا جاب سيرة حد».

كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد وأضافت، أن الفنان الراحل لم يكن يحب الحزن، ولم يجرح أي أحد بكلمة، وكان لديه قدرة كبيرة على إلقاء التعليقات الساخرة : «كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد ولا حد يقول كلمة وحشة على حد، خسارة كبيرة، لكننا لما بنشوفه دلوقتي بنبتسم من غير ما نتكلم، سيرته لما تيجي بنبتسم، لأنه كان عاوز كدة وبيحب كدة.

.

لو قال كلمة عادية مش بتطلع منه عادية، ولو قال كلمة مش بتضحك هتطلع منه بتضحك، لما كنت بمثل معاه كنت بسخسخ، كنت بموت من الضحك معاه».

اقرأ المزيد: يسرا: سمير غانم كان حاجة نضيفة وعمره ما قال كلمة وحشة على حد كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد يسرا: سمير غانم كان حاجة نضيفة وعمره ما قال كلمة وحشة على حد كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد كتب: 05:03 ص | الخميس 22 يوليو 2021 كتب: 05:03 ص | الخميس 22 يوليو 2021 كتب: كتب: 05:03 ص | الخميس 22 يوليو 2021 05:03 ص | الخميس 22 يوليو 2021 الفنانة يسرا الفنانة يسرا الفنانة يسرا الفنانة يسرا روت الفنانة يسرا، قصة مقطع الفيديو، الذي عرضه الإعلامي رامي رضوان، للفنان الراحل سمير غانم، وهو يقدمها في برنامج كان يقدمه، في فترة الثمانينيات، كما تحدثت عنه بكلمات رائعة، معربة عن حزنها الشديدة لوفاته: «كان حاجة نضيفة وعمره ما جاب سيرة حد، وكان شاري دماغه وميحبش الحزن».

وقالت يسرا، خلال حوارها مع رضوان، في حلقة اليوم، الأربعاء، من برنامج «مساء dmc»، الذي يعرض عبر شاشة «dmc»، إن هذا اللقاء كان في بداية مشوارها الفني، وتحديدا في الفترة التي كانت تصور فيها مسلسل «حكاية عريس وعروسة»: «كنت حمارة خالص في حكاية الفيديو، وكان بيقولي بتدي قفاكي للكاميرا ليه، وكنت بقوله مبحبش أبص للكاميرا بوشي».

سمير غانم خطفني بمقدمته وحول تقديمه لها بشكل مميز، ومغازلتها ووصفها بأنها «فراولاية»، قالت يسرا: «خطفني خالص، ومكنتش عارفة إني هطلع أو هيقدمني، ومكنتش عارفة إنه بيتكلم عليّا.

.

كان حاجة حلوة ونضيفة وطيبة، وعمره ما غلط في حد ولا زعل حد ولا جاب سيرة حد».

كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد وأضافت، أن الفنان الراحل لم يكن يحب الحزن، ولم يجرح أي أحد بكلمة، وكان لديه قدرة كبيرة على إلقاء التعليقات الساخرة : «كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد ولا حد يقول كلمة وحشة على حد، خسارة كبيرة، لكننا لما بنشوفه دلوقتي بنبتسم من غير ما نتكلم، سيرته لما تيجي بنبتسم، لأنه كان عاوز كدة وبيحب كدة.

.

لو قال كلمة عادية مش بتطلع منه عادية، ولو قال كلمة مش بتضحك هتطلع منه بتضحك، لما كنت بمثل معاه كنت بسخسخ، كنت بموت من الضحك معاه».

اقرأ المزيد: روت الفنانة يسرا، قصة مقطع الفيديو، الذي عرضه الإعلامي رامي رضوان، للفنان الراحل سمير غانم، وهو يقدمها في برنامج كان يقدمه، في فترة الثمانينيات، كما تحدثت عنه بكلمات رائعة، معربة عن حزنها الشديدة لوفاته: «كان حاجة نضيفة وعمره ما جاب سيرة حد، وكان شاري دماغه وميحبش الحزن».

وقالت يسرا، خلال حوارها مع رضوان، في حلقة اليوم، الأربعاء، من برنامج «مساء dmc»، الذي يعرض عبر شاشة «dmc»، إن هذا اللقاء كان في بداية مشوارها الفني، وتحديدا في الفترة التي كانت تصور فيها مسلسل «حكاية عريس وعروسة»: «كنت حمارة خالص في حكاية الفيديو، وكان بيقولي بتدي قفاكي للكاميرا ليه، وكنت بقوله مبحبش أبص للكاميرا بوشي».

سمير غانم خطفني بمقدمته وحول تقديمه لها بشكل مميز، ومغازلتها ووصفها بأنها «فراولاية»، قالت يسرا: «خطفني خالص، ومكنتش عارفة إني هطلع أو هيقدمني، ومكنتش عارفة إنه بيتكلم عليّا.

.

كان حاجة حلوة ونضيفة وطيبة، وعمره ما غلط في حد ولا زعل حد ولا جاب سيرة حد».

كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد وأضافت، أن الفنان الراحل لم يكن يحب الحزن، ولم يجرح أي أحد بكلمة، وكان لديه قدرة كبيرة على إلقاء التعليقات الساخرة : «كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد ولا حد يقول كلمة وحشة على حد، خسارة كبيرة، لكننا لما بنشوفه دلوقتي بنبتسم من غير ما نتكلم، سيرته لما تيجي بنبتسم، لأنه كان عاوز كدة وبيحب كدة.

.

لو قال كلمة عادية مش بتطلع منه عادية، ولو قال كلمة مش بتضحك هتطلع منه بتضحك، لما كنت بمثل معاه كنت بسخسخ، كنت بموت من الضحك معاه».

اقرأ المزيد: روت الفنانة يسرا، قصة مقطع الفيديو، الذي عرضه الإعلامي رامي رضوان، للفنان الراحل سمير غانم، وهو يقدمها في برنامج كان يقدمه، في فترة الثمانينيات، كما تحدثت عنه بكلمات رائعة، معربة عن حزنها الشديدة لوفاته: «كان حاجة نضيفة وعمره ما جاب سيرة حد، وكان شاري دماغه وميحبش الحزن».

وقالت يسرا، خلال حوارها مع رضوان، في حلقة اليوم، الأربعاء، من برنامج «مساء dmc»، الذي يعرض عبر شاشة «dmc»، إن هذا اللقاء كان في بداية مشوارها الفني، وتحديدا في الفترة التي كانت تصور فيها مسلسل «حكاية عريس وعروسة»: «كنت حمارة خالص في حكاية الفيديو، وكان بيقولي بتدي قفاكي للكاميرا ليه، وكنت بقوله مبحبش أبص للكاميرا بوشي».

سمير غانم خطفني بمقدمته وحول تقديمه لها بشكل مميز، ومغازلتها ووصفها بأنها «فراولاية»، قالت يسرا: «خطفني خالص، ومكنتش عارفة إني هطلع أو هيقدمني، ومكنتش عارفة إنه بيتكلم عليّا.

.

كان حاجة حلوة ونضيفة وطيبة، وعمره ما غلط في حد ولا زعل حد ولا جاب سيرة حد».

كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد وأضافت، أن الفنان الراحل لم يكن يحب الحزن، ولم يجرح أي أحد بكلمة، وكان لديه قدرة كبيرة على إلقاء التعليقات الساخرة : «كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد ولا حد يقول كلمة وحشة على حد، خسارة كبيرة، لكننا لما بنشوفه دلوقتي بنبتسم من غير ما نتكلم، سيرته لما تيجي بنبتسم، لأنه كان عاوز كدة وبيحب كدة.

.

لو قال كلمة عادية مش بتطلع منه عادية، ولو قال كلمة مش بتضحك هتطلع منه بتضحك، لما كنت بمثل معاه كنت بسخسخ، كنت بموت من الضحك معاه».

اقرأ المزيد: روت الفنانة يسرا، قصة مقطع الفيديو، الذي عرضه الإعلامي رامي رضوان، للفنان الراحل سمير غانم، وهو يقدمها في برنامج كان يقدمه، في فترة الثمانينيات، كما تحدثت عنه بكلمات رائعة، معربة عن حزنها الشديدة لوفاته: «كان حاجة نضيفة وعمره ما جاب سيرة حد، وكان شاري دماغه وميحبش الحزن».

وقالت يسرا، خلال حوارها مع رضوان، في حلقة اليوم، الأربعاء، من برنامج «مساء dmc»، الذي يعرض عبر شاشة «dmc»، إن هذا اللقاء كان في بداية مشوارها الفني، وتحديدا في الفترة التي كانت تصور فيها مسلسل «حكاية عريس وعروسة»: «كنت حمارة خالص في حكاية الفيديو، وكان بيقولي بتدي قفاكي للكاميرا ليه، وكنت بقوله مبحبش أبص للكاميرا بوشي».

سمير غانم خطفني بمقدمته وحول تقديمه لها بشكل مميز، ومغازلتها ووصفها بأنها «فراولاية»، قالت يسرا: «خطفني خالص، ومكنتش عارفة إني هطلع أو هيقدمني، ومكنتش عارفة إنه بيتكلم عليّا.

.

كان حاجة حلوة ونضيفة وطيبة، وعمره ما غلط في حد ولا زعل حد ولا جاب سيرة حد».

كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد وأضافت، أن الفنان الراحل لم يكن يحب الحزن، ولم يجرح أي أحد بكلمة، وكان لديه قدرة كبيرة على إلقاء التعليقات الساخرة : «كان شاري دماغه وميحبش الحزن ولا النكد ولا حد يقول كلمة وحشة على حد، خسارة كبيرة، لكننا لما بنشوفه دلوقتي بنبتسم من غير ما نتكلم، سيرته لما تيجي بنبتسم، لأنه كان عاوز كدة وبيحب كدة.

.

لو قال كلمة عادية مش بتطلع منه عادية، ولو قال كلمة مش بتضحك هتطلع منه بتضحك، لما كنت بمثل معاه كنت بسخسخ، كنت بموت من الضحك معاه».

اقرأ المزيد: اقرأ المزيد: اقرأ المزيد:

مصر      |         (منذ: 2 أيام | 30 قراءة)
.