زكارة في نظام عصابة الجنرالات هشتاغ جزائري على تويتر بـ #عاش_الملك لإهتمامه بكرامة المهاجر المغربي

غضب عارم يسيطر على الجالية الجزائرية بعدما أعلنت شركة "الخطوط الملكية المغربية" عن تخفيضات جزافية في ثمن التذاكر، لتسهيل عملية عودة المهاجرين المغاربة إلى بلادهم بعد سنتين من الإغلاق، بسبب الوباء التاجي الذي اجتاح العالم و تسبب في غلق جميع المطارات قبل أن يعيد ظهور اللقاحات الأمل إلى شعوب العالم.

.

.

، و تعلن الحكومات عبر القارات الخمس بدأ تخفيف إجراءات الإغلاق تدريجيا في انتظار الإعلان عن عودة الحياة إلى طبيعتها.

و أطلقت حسابات جزائرية هشتاغ #عاش_الملك، في إشارة إلى الاهتمام الذي يلقاه المهاجر المغربي من طرف نظامه، فيما المواطن الجزائري لا يلقى أي رعاية من طرف حكومته و رئيس البلاد الذي يتجاهل إلى الآن جميع نداءات الجاليات الجزائرية في أوروبا  و أمريكا و الخليج.

.

.

،  حيث ظهر عدد من المهاجرين الجزائريين يناشدون حكومتهم التدخل لتخفيض التذاكر أسوة بالسلطات المغربية، التي يقول المدونون الجزائريون أن ما قامت به هو "ضربة معلم"، أي أن التخفيضات هي لتسهيل رجوع المغتربين و أيضا لتشجيع السياحة الداخلية و تسهيلا نقل الأموال و ترويج الاقتصاد المغربي.

و علق مدون جزائري بأن السلطات في المغرب كانت قد تفاعلت مع فيديو لطفل مغربي بالديار الفرنسية، ظهر يبكي و هو يشتكي رفض والده السفر به إلى المغرب لقضاء عطلة الصيف بسبب غلاء تذاكر السفر، و خلف التفاعل في نفوس الجاليات المغاربية أثرا بليغا، حيث اعتبر تجسيدا صريحا لروح الاهتمام بالمواطن المغربي على وجه الخصوص، و قالت إحدى المهاجرات الجزائريات من بروكسيل، أنها تشعر بالخجل لانتمائها إلى الجزائر التي تعد دولة بترولية و لديها كل المقومات لنقل الجزائريين على متن رحلات دورية إلى بلدهم و توفير كل الظروف الملائمة لعودتهم دون عوائق.

.

.

لكنها تفضل ترك هذا المهاجر للمعاناة في مطارات العالم.

فيما فضل صحفيون جزائريون مقيمين بالمهجر التهكم على الحكومة الجزائرية، و القول أن ما أقرته الرباط من إجراءات لتسهيل وصول مواطنيها في ظروف مثالية هو عدوان غير مبرر من  المغربي على الدولة الجزائرية، و محاولة من نظام المخرن زعزعة استقرار القوة الإقليمية، و أن على قائد الجيش "شنقريحة" القيام بمناورات عسكرية للرد على هذا العدوان.

 

الجزائر      |         (منذ: 1 أشهر | 45 قراءة)
.