إنتل تطلق رقاقات Tiger Lake-H لمنافسة Ryzen 5000

إنتل خمس معالجات للمستهلكين وخمس معالجات تجارية إلى جيلها الحادي عشر من سلسلة Gen Core H، التي تحمل الاسم الرمزي Tiger Lake-H.

وتشتمل كلتا المجموعتين على شرائح ثمانية النواة وسداسية النواة بقدرة 35 واط، باستثناء Core i9-11980HK الرائد، الذي يأتي بقدرة 65 واط.

وتقول إنتل: توفر الرقاقات الجديدة تحسينات كبيرة في الأداء مقارنة بسابقاتها من الجيل العاشر من سلسلة Comet Lake.

وعلى صعيد الألعاب، تقول إنتل: إن Core i9-11980HK يوفر معدلات إطار أفضل بكثير في الألعاب، بما في ذلك Hitman 3 و Far Cry New Dawn و Tom Clancy’s Rainbow Six Siege.

كما استهدفت الشركة منافسيها، حيث توضح أن Core i9-11980HK يتفوق أيضًا على منافسه AMD Ryzen 9 5900HX عبر هذه الألعاب وأن Core i5-11400H (المخصص لأجهزة الحاسب المحمولة الرقيقة والخفيفة) يتفوق على Ryzen 9 5900HS في بعض الألعاب ويقترب من مطابقة أدائه عبر الألعاب الأخرى.

ولم تقدم إنتل أي معلومات بشأن عمر البطارية في عرضها التقديمي، وهو أمر غريب، لأن أجهزة الحاسب المحمولة الحديثة العاملة بمعالجات AMD كانت متقدمة في هذا القسم على مدار العامين الماضيين.

وفيما يتعلق بالمزيد من المواصفات الجوهرية، تدعم الرقاقات Thunderbolt 4 مع عرض نطاق ترددي يصل إلى 40 جيجابت في الثانية وتقنية Intel Killer Wi-Fi 6E المنفصلة و Optane H20 ورفع تردد التشغيل باستخدام محسن السرعة من إنتل وتعزيز يصل إلى 5.

0 جيجاهرتز مع تقنية Turbo Boost Max 3.

0.

وتدعم الرقاقات التجارية منصة Intel vPro، التي تتضمن عددًا من ميزات الأمان الخاصة بالأعمال وأدوات الإدارة، بما في ذلك Hardware Shield من إنتل، الذي يتضمن تقنية جديدة للكشف عن التهديدات، وتشفير الذاكرة الشامل، وتكنولوجيا الإدارة النشطة.

وتوضح الشركة أن معالجها Core i9-11950H أسرع بنسبة 29 في المئة من سابقه في تطوير المنتجات، وأسرع بنسبة 12 في المئة في أعمال الخدمات المالية، وأسرع بنسبة 29 في المئة في وسائل الإعلام والترفيه.

وتتجه الأنظار إلى هذه الرقاقات الجديدة بعد أن اقتحمت سلسلة Ryzen 5000 المحمولة من AMD سوق أجهزة الحاسب المحمول عندما تم الإعلان عنها في وقت سابق من هذا العام.

وأظهرت رقاقات AMD الثمانية النواة مكاسب كبيرة في الأداء مقارنة بالأجيال السابقة، لا سيما في أعباء العمل المتعددة النواة والكفاءة.

وفي الوقت نفسه، قدمت شريحة M1 القائمة على معمارية Arm من آبل أرقام أداء جيدة مع الحفاظ على عمر البطارية.

مواضيع تهم القارئ

تقنية      |         (منذ: 1 أشهر | 112 قراءة)
.