تفاصيل انسحاب السعدني ودرويش من «كله بالحب»

رغم الإعلان عن عرض موعد إذاعة مسلسل «كله بالحب» للفنانة زينة، إلا أن معظم أبطال المسلسل أعلنوا انسحابهم فقد بدأ الأمر بالفنان أحمد السعدني الذي أعلن يوم 1 أبريل غضبه الشديد من بعض الأمور التي تجري داخل المسلسل.

وكتب السعدني عبر فيسبوك: «الحقيقة أنا عمري ما عملت مشكلة في شغلي وعمري ما اختلفت مع زمايلي إنما أنا اللي بيحصل معايا في المسلسل اللي شغال فيه 24 ساعة، مبروحش بيتنا عشان يلحق العرض والواحد ساكت وبيعدي بلاوي عشان الزنقة والظروف أنا متربي في ستوديوهات.

.

كبرنا أنا واللي زيي اللي كان بيتقال عليهم أبناء الفنانين كأنها شتيمة على احترام مهنتنا مواعيدنا ومذاكرتنا وتحضيرنا للشغل احترامنا للكلمه قبل العقد للأسف شركة الإنتاج ملتزمتش معايا باتفاقهم اللي على أساسه وافقت أشتغل وكان شرط أساسي لقبولي الشغل معاهم والحقيقة أول مرة أشوف تصميم دعاية عمل فني من أفيشات وبرومو بتعمله زميلة في العمل».

وأضاف: «طول عمري كنت فاكرها من اختصاص شركة الإنتاج الحقيقة أنا ضهري في الحيط أكمل وأقبل بالعبث ده عشان باقي الزملا الفنانين والفنيين المشاركين في العمل اللي ملهمش ذنب ولا أقعد في بيتنا وأكتفي باللي صورته وأطلب من النقابة تجيب لي حقوقي المادية وفي كل الأحوال أنا بعتذر لأي شخص بيحبني عن تواجدي في هذا العمل لأن الحقيقة اللي بيحصل ده مهزلة».

وفوجئ جمهور السعدني بإعلان انسحابه من العمل قبل دقائق من عرض المسلسل حيث كتب السعدني عبر فيسبوك «أعلن بشكل رسمي انسحابي من المسلسل (المهزلة) وتقدمي بشكوى رسمية للنقيب الدكتور أشرف زكي ضد شركة الإنتاج، للخرق الواضح للعقد الموقع مع الشركة، متمسكا بكل حقوقي المادية، وآسف للإزعاج مرة أخرى ورمضان كريم».

وبعدها بدقائق قليلة، أعلن الفنان مصطفى درويش أيضا انسحابه من العمل في نفس اليوم حيث كتب درويش عبر فيسبوك «أعلن انسحابي من مسلسل (كله بالحب) ورفع قضية على الشركة المنتجة لإخلالها بشروط التعاقد».

وبدأ الفنان يوضح سبب الانسحاب وغضبه من المسلسل في بوست آخر قائلا «هو في شركة تحط اسم ممثلة ونجمة عمل 4 مرات على التتر، ما كنتوش سمتوه كله بالحب كنت سموه كله بالزينة، غلطة ندمان عليها فعلا وأنا بعرف آخد حقي كويس وبطريقتي».

مسلسل «بالحب كله» بطولة زينة، أحمد السعدني، هالة فاخر، صابرين، مصطفى درويش، محسن منصور، تأليف ورشة أحمد الشخيبي، إنتاج شركة سكيرمو ميديا.

مصر      |         (منذ: 3 أسابيع | 16 قراءة)
.