نجاح استئصال ورم في التجويف البطني بمستشفى د. سليمان الحبيب بالخبر

في عملية معقدة استغرقت 9 ساعات نجاح استئصال ورم في التجويف البطني بمستشفى د.

سليمان الحبيب بالخبر منذ شهرين ,1 مارس 2021 حجم الخط | A+ A A- - في عملية جراحة كبيرة ومعقدة نجح فريق طبي جراحي متخصص بمستشفى د.

سليمان الحبيب بالخبر، في استئصال ورم كبير تمدد من خصية شاب “ثلاثيني” ووصل إلى تجويف البطن، وأحاط بالشريان الأبهر والوريد الأجوف السلفي.

وقال د.

فهد الصفيان المدير الطبي للمستشفى أن المريض راجع المستشفى مؤخراً شاكياً من بعض الأعراض المرضية، علماً بأنه كان قد أصيب في وقت سابق بورم خبيث في الخصية، وأجريت له عملية جراحية تمت فيها إزالته، ثم خضع بعدها لدورتين من العلاج الكيماوي، إلا أن الورم ظهر مجدداً وبشكل أكثر حدة، وفور وصوله إلى المستشفى أجريت له تحاليل وفحوصات طبية دقيقة، شملت تحاليل الدم والأشعة التخصصية، وقد بينت نتائجها تمدد الورم ووصوله إلى التجويف البطني وتغلغله إلى محيط الشريان الأبهر والوريد الأجوف السلفي.

وأضاف د.

الصفيان أن الفريق الطبي المعالج أخضع الحالة إلى دراسة معمقة على ضوء نتائج الفحوصات الطبية وخلص إلى ضرورة التدخل الجراحي العاجل لإزالة الورم، حيث أجريت له عملية جراحية استمرت نحو “9” ساعات تم فيها استئصال الورم بشكل كامل من التجويف البطني وإزالة الغدد الليمفاوية حول الشريان الأبهر والوريد الأجوف السفلي بنجاح كبير، ومضت العملية وفقاً لما تم رسمه في الخطة العلاجية،  واستعان الفريق الطبي الجراحي المكون من كوادر وطنية متمكنة في جراحة الكلى والمسالك البولية، والتخدير، والتمريض بأجهزة طبية متقدمة ساهمت بشكل كبير في تسهيل العملية وإنجاحها.

وتم تحويل المريض بعد انتهاء العملية مباشرة إلى العناية المركزة، حيث بقى فيها لمدة يوم واحد محاطاً بالعناية الطبية الحثيثة، ثم نقل إلى جناح التنويم وظل تحت الرعاية لمدة “4” أيام، وتحسنت حالته بفضل الله خلال هذه الأيام إلى أن سمح له الجراح المعالج بمغادرة المستشفى بعد أن استعاد كامل عافيته وتخلص من كافة الأعراض التي جاء بها إلى المستشفى.

ووصف د.

الصفيان هذه العملية بأنها كانت كبيرة ومعقدة، مشيراً إلى أن الحالات المشابهة لها كان يتم تحويلها في الماضي إلى المراكز المتخصصة، إلا أن مستشفى د.

سليمان الحبيب بالخبر بكفاءاته الطبية المتميزة وتجهيزاته المتقدمة مؤهل للتعامل مع كافة الحالات الصحية المعقدة.

يذكر أن مستشفى د.

سليمان الحبيب بالخبر يعد إضافة مهمة للقطاع الصحي بالمنطقة الشرقية، ويمثل نقلة نوعية في الرعاية الصحية التي يحظى بها أبناء المنطقة، لاعتماده على أفضل الكوادر الطبية وأميزها على مستوى العالم، وتوظيفه لأحدث الأجهزة التقنية والتشخيصية والعلاجية، الأمر الذي أهل المستشفى للحصول على شهادة اللجنة الدولية لاعتماد المستشفيات JCI ،المختصة بتقييم الجودة في القطاع الصحي وتحسين جودة وكفاءة الخدمات الطبية المقدمة للمراجعين والمرضى، واعتماد المركز السعودي لاعتماد المنشآت الصحية CBAHI  ، واعتماد الجمعية الأمريكية لعلم الأمراض CAP، والجائزة الوطنية لسلامة المرضى ، واعتماد الجمعية الأمريكية لنظم إدارة معلومات الرعاية الصحية HIMSS Stage7  .

مشاركة : اترك تعليقاً لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *الاسم * البريد الإلكتروني * احفظ اسمي، بريدي الإلكتروني، والموقع الإلكتروني في هذا المتصفح لاستخدامها المرة المقبلة في تعليقي.

التعليق مواضيع قد تهمك أيضا منذ 3 أيام منذ 4 أيام منذ 7 أيام منذ أسبوعين

منوعات      |         (منذ: 2 أشهر | 58 قراءة)
.